Accessibility links

الشارع المصري منقسم بعد إقرار البرلمان تعديلات دستورية


أثار إقرار البرلمان جملة من التعديلات على قانون الشرطة جدلا في الشارع المصري، فبموجب هذه التعديلات يحظر على ضباط الشرطة الحاليين أو السابقين الحديث إلى وسائل الإعلام وتوفير معلومات أو نشر وثائق أو تقارير أو صور تتعلق بعملهم بدون إذن مكتوب من وزارة الداخلية.

المؤيدون للتعديلات يرونها تخدم الصالح العام وتحافظ على أمن مصر وتمنع تسريب معلومات مهمة قد تضر بالأمن القومي وتطالب رجال الشرطة باحترام حقوق الإنسان.

بينما يرى من يعارض هذه التعديلات أن من شأنها أن تغطي على ما يصفونها بالانتهاكات والفساد في جهاز الشرطة وعدد من عناصره.

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG