Accessibility links

اليمن.. تواصل المواجهات المسلحة في محيط صنعاء


قوات موالية لهادي قرب صنعاء

قوات موالية لهادي قرب صنعاء

أحبطت القوات الحكومية اليمنية السبت هجوما شنه الحوثيون في محاولة لاستعادة مواقع خسروها شمال شرق العاصمة صنعاء، وفق ما أعلنت مصادر عسكرية أشارت إلى مقتل 20 مسلحا على الأقل.

وفتحت استعادة القوات الحكومية لجبل صلب، جبهة جديدة في الحرب في محيط العاصمة التي لا تزال بأيدي الحوثيين منذ العام الماضي.

وقتل ستة من الموالين للحكومة السبت في هجوم صاروخي شنه الحوثيون على القصر الرئاسي في مأرب شرق صنعاء، والواقعة تحت سيطرة القوات الموالية للحكومة، بحسب ما أعلنت مصادر عسكرية موالية للحكومة.

وفي محافظة حجة المحاذية للسعودية، صدت القوات الموالية للحكومة هجوما للحوثيين شمال بلدة حرض التي استعادتها السلطات الموالية للحكومة الأسبوع الماضي، بحسب ضابط في القوات الموالية.

وأضاف أن القوات الموالية للحكومة تمكنت بمساندة مروحيات أباتشي سعودية من "صد الهجوم وإلحاق خسائر بشرية جسيمة في صفوف الحوثيين".

إغلاق مستشفى في تعز

من ناحية أخرى، سقطت قذيفة أطلقها مسلحون حوثيون على مناطق سكنية في مدينة تعز جنوب غرب البلاد ما تسبب في وقوع "العديد من الإصابات"، بحسب مصدر عسكري.

وقتل مسلحان وعنصران من القوات الموالية في اشتباكات في المناطق الجنوبية والغربية من المدينة، بينما قتل ستة حوثيين آخرين في كمين في منطقة مقبنة إلى الشمال الغربي من المدينة، بحسب المصدر نفسه.

وأغلق أكبر مستشفى في تعز يخضع لحصار الحوثيين "نظرا لنفاذ جميع الأدوية والأدوات الجراحية"، بحسب ما ذكرت إدارة المستشفى في بيان السبت.

وخلال محادثات السلام التي جرت الأسبوع الماضي، اتفقت الأطراف المتصارعة على "السماح بالاستئناف الكامل والفوري للمساعدات الإنسانية" لتعز.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG