Accessibility links

logo-print

خططا للالتحاق بداعش خلال شهر العسل.. عروسان أميركيان في قبضة FBI


صورة الثنائي

صورة الثنائي

السبت الماضي، كان الشاب محمد دخل الله وزوجته الشابة جولين دلشون متحمسين جدا في مطار بولاية ميسيسبي جنوب الولايات المتحدة الأميركية.

لقد كانت وجهتهما تركيا لقضاء شهر العسل هناك. عائلتا هذا الثنائي حديث العهد بالزواج اعتقدتا أن أياما جميلة تنتظر العروسين في اسطنبول.

وبينما كان دخل الله البالغ من العمر 22 عاما وزوجته، التي لم تتجاوز عامها الـ20 يجران حقائبهما منتشين بقرب موعد الرحلة، حدث ما لم يكن في الحسبان.

اعتقل أفراد من الأمن الأميركي الثنائي بتهمة محاولة الانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش" وتبني أفكار التنظيم.

شهر العسل للتغطية

وبحسب معلومات تداولتها وسائل إعلام أميركية منسوبة إلى الثنائي الموقوف، أقر دخل الله وزوجته بأنهما كانا يخططان للانضمام إلى داعش، لكنهما لم يخبرا أحدا بذلك واختارا أن تكون رحلة شهر العسل فرصة للتغطية على سفر طويل للالتحاق بمعسكرات داعش في سورية.

وخلال الأشهر الماضية تواصل الثنائي مع عميل في مكتب التحقيقات الفيدرالية تحت اسم مستعار.

وقال الثنائي للعميل المتخفي بهوية مقاتل مع داعش "سنسافر في الطائرة إلى اسطنبول، وبعدها نركب في حافلة تقلنا إلى سورية".

ووجه الادعاء إلى هذا الثنائي تهم تبني فكر داعش ونية مساعدة تنظيم إرهابي.

وحول ما كان بإمكان دخل الله وزوجته القيام به لداعش، يكتب دخل الله "لدي مهارات جيدة في أجهزة الكومبيوتر ووسائل الإعلام".

أما زوجته فتقول لعميل متخف من مكتب التحقيقات الفيدرالي "إف بي آي" " أنا موهوبة في الرياضيات والكيمياء وأعمل في أحد مختبرات التحليل هنا في المركب الجامعي. رفيقي يعمل بشكل جيد على أجهزة الكومبيوتر. سنتعلم بشكل سريع، وسنكون سعداء بتقديم المساعدة الطبية".

كانا متخوفين

وتظهر الرسائل التي تبادلها دخل الله وزوجته مع عميل "إف بي آي" أنهما كانا متخوفين مما ينتظرهما في سورية.

وحاول الثنائي إيجاد أجوبة حول ظروف العيش هناك، وأيضا العمل الذي يجب عليهما القيام به.

وجاء في إحدى الرسائل"سلام مرة أخرة.. أردت أن أسأل عن التجربة العسكرية هناك. هل سأكون رفقة أشخاص يتحدثون الإنكليزية أو سأكون رفقة أي أشخاص في المعسكر التدريبي. أنا متحمس جدا. لكن أشعر بأنني أريد معرفة كل شيء سيتوجب علي القيام به".

وحسب مصدر رسمي فإن الشاب دخل الله هو ابن أحد الأئمة في ولاية ميسيسبي، أما زوجته فهي ابنة أحد ضباط الشرطة في الولاية واعتنقت الإسلام قبل فترة لم يحددها المصدر بالضبط.

وتخرج دخل الله من الجامعة الربيع الماضي بشهادة في علم النفس، في حين التحقت زوجته في نفس الفترة بالكلية لدراسة الكيمياء.

XS
SM
MD
LG