Accessibility links

إرجاء محاكمة شبكة تجنيد جهاديين لسورية في بلجيكا


استفار أمني في بلجيكا-أرشيف

استفار أمني في بلجيكا-أرشيف

أرجأت محكمة الاستئناف البلجيكية الجمعة محاكمة شبكة لتجنيد الجهاديين للقتال في سورية مجددا وإلى أجل غير مسمى، فيما أعرب القاضي عن غضبه لعدم تنفيذ تعليماته الأمنية.

وقال رئيس محكمة الاستئناف بيار سان ريمي عند بدء الجلسة إن "الإرشادات التي أصدرتها على المستوى الأمني لم تنفذ. لذا سترجأ قضية زرقاني إلى أجل غير مسمى".

وكان سان ريمي أجل المحاكمة أيضا الخميس متحدثا عن "دوافع أمنية" وحذر من أنه "إذا لم تكن التدابير كافية الجمعة، فسيتم تأجيل المحاكمة إلى أجل غير مسمى".

ومن بين المحكومين بتهمة "الإنتماء إلى جماعة إرهابية" أشخاص نفذوا لاحقا هجمات باريس على غرار شكيب عكروه الذي تم التعرف إليه لاحقا ضمن منفذي هجمات باريس بعد أن فجر نفسه عند هجوم الشرطة في سان دوني شمال باريس.

واستأنف أربعة محكومين التهم، من بينهم خالد زرقاني البالغ من العمر 42 عاما وحكم عليه بالسجن 12 عاما، وتعتبره النيابة العامة الفدرالية "المرشد الروحي" الذي نشر الأيديولوجية الجهادية في أوساط شبان وأرسلهم إلى سورية، لا سيما في حي مولنبيك في بروكسل.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG