Accessibility links

logo-print

بعد 'الجمعة السوداء'.. ما هي قصة 'الاثنين الافتراضي'؟


موقع إلكتروني يقدم تخفيضات في يوم "سايبر مانداي"

موقع إلكتروني يقدم تخفيضات في يوم "سايبر مانداي"

أصبح "سايبر مونداي" أحد أهم أيام التسوق في الولايات المتحدة في فترة قصيرة، إذ انخرط أكثر من 30 في المئة من الأميركيين في موجة تبضع عبر شبكة الإنترنت الاثنين.

وأطلق الاتحاد الوطني للبيع بالتجزئة اسم "سايبر مونداي" على هذا اليوم عام 2005، بعد أن لاحظ ارتفاع مبيعات المراكز التجارية عبر الإنترنت في يوم الاثنين التالي لعيد الشكر بنسبة 77 في المئة.

وفي عام 2015، تجاوزت أرباح الشركات معدلاتها في هذا اليوم لتصل إلى حوالي ثلاثة مليارات دولار.

وترتبط شهرة هذا الاثنين الافتراضي بسهولة الشراء عبر الإنترنت وتنوع العروض التي تضعها الشركات على مواقعها الإلكترونية.

ويعود سبب إطلاق "سايبر مونداي" إلى رفض عدة محال تجارية أميركية المشاركة في "الجمعة السوداء" للأعداد الكثيرة التي تتردد على الأماكن التي تقدم عروضا في هذه المناسبة، ما أدى إلى استحداث "سايبر مونداي" وهو يوم منفصل، في الاثنين التالي لعيد الشكر.

ويشير الاتحاد الوطني للبيع بالتجزئة إلى توقعات بمشاركة 122 مليون أميركي في عمليات الشراء هذا العام، وهو ما يزيد عن العام الماضي بمليون شخص.

ويتميز هذا اليوم بكثرة التخفيضات على الأجهزة الإلكترونية ورغبة المراكز التجارية الكبيرة في اجتذاب المزيد من العملاء عقب انتهاء الجمعة السوداء.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG