Accessibility links

الخرطوم لمتمردي دارفور: السلام أو إجراءات أخرى


عناصر من قوات الأمن السودانية بإقليم دارفور

عناصر من قوات الأمن السودانية بإقليم دارفور

توقع الرئيس السوداني عمر البشير وعدد من قادة إقليم دارفور أن يكون العام المقبل عام تحقيق السلام ونهاية التمرد في ظل استمرار محادثات السلام بين أطراف النزاع.

ونقلت مراسلة "راديو سوا" في الخرطوم آمنة سليمان عن والي جنوب كردفان عيسى بكر القول إن عام 2016 هو عام انتهاء التمرد تتويجا للحوار الدائر، محذرا من أن الحكومة سوف تتخذ "إجراءات أخرى" إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق.

ورأى الكاتب الصحافي والمحلل عبد المنعم أبو ادريس أن الخيار الأقرب للخرطوم هو الحل العسكري، لأن الحوار لم تشارك فيه الجماعات المسلحة في المناطق المتمردة.

التفاصيل مع آمنة سليمان:

وكانت الحكومة قد اعتبرت أن إحدى نقاط الخلاف بين الجانبين كانت حول مدة ومناطق وشروط وقف الأعمال العدائية.

المصدر: "راديو سوا"

XS
SM
MD
LG