Accessibility links

logo-print

بيكهام يعتزل وباريس سان جيرمان يحاول إقناعه بالبقاء


اللاعب الإنكليزي ديفيد بيكهام

اللاعب الإنكليزي ديفيد بيكهام

أعلن النجم الرياضي البريطاني ديفيد بيكهام عزمه اعتزال لعب كرة القدم بحلول من نهاية الموسم الحالي، لينهي بذلك مشوارا رياضيا حافلا.

ويلعب بيكهام، قائد منتخب إنكلترا السابق البالغ من العمر 38 عاما، حاليا مع باريس سان جرمان الذي توج بطلا للدوري الفرنسي، بعد أن دافع خصوصا عن ألوان ناديه الأم مانشستر يونايتد ثم ريال مدريد الإسباني.

وقال بيكهام "أشكر باريس سان جرمان الذي أعطاني فرصة الاستمرار لكني أعتقد بأنها اللحظة المثلى لإنهاء مسيرتي وأنا في أعلى مستوى".

وهذا فيديو لأبرز التي سجلها بيكهام خلال مشواره الرياضي:


ولا يمكن اعتبار النجم الإنكليزي مجرد لاعب كرة قدم، بل إنه أيقونة وماركة مسجلة تتخطى حدود المستطيل الأخضر، حيث تضاهي شهرته أبرز نجوم البوب العالميين.

أبرز محطات بيكهام الكروية

ونشأ بيكهام في مانشستر يونايتد تحت إشراف المدرب الاسكتلندي سير أليكس فيرغوسون، الذي أعلن هو الآخر قبل أيام اعتزاله، ثم انتقل إلى ريال مدريد ودافع أيضا عن ألوان ميلان الإيطالي ولوس أنجليس غالاكسي الأميركي.

وبرز بيكهام، الذي ولد في ليتونستون شرقي لندن، بقدمه اليمنى الساحرة ودقة تمريراته وتسديداته وتحديدا من الركلات الثابتة.

وخاض أول مباراة رسمية في مسيرته الاحترافية وهو في الـ17 من عمره ضد برايتون عام 1992، وأول مباراة رسمية في الفريق الأول لمانشستر يونايتد عام 1995 ضد ليدز حيث سجل هدفه الأول أيضا.

وأمضى بيكهم ثمانية أعوام في صفوف الشياطين الحمر، أحرز خلالها العديد من الألقاب المحلية والأوروبية والعالمية وسجل 84 هدفا.

بيكهام

بيكهام

وانتقل إلى صفوف ريال مدريد عام 2003 في صفقة بلغت قيمتها 35 مليون يورو، وذلك إثر الحادثة الشهيرة بينه وبين مدرب الفريق السير أليكس فيرغوسون الذي استشاط غضبا بعد خسارة فريقه إحدى المباريات فركل حذاء بقوة ليرتطم بحاجب بيكهام ويجرحه.

وكون اللاعب سجلا لا بأس به خلال مسيرته، إذ أحرز دوري أبطال أوروبا مرة واحدة وبطولة الدوري الإنكليزي ست مرات وكأس إنكلترا مرتين والدوري الإسباني مرة واحدة والدوري الأميركي للمحترفين مرتين.

ودافع بيكهام عن ألوان المنتخب الإنكليزي في 115 مباراة اعتبارا من 1996 وشارك في ثلاث مونديالات وسجل 17 هدفا دوليا. وقد منحته الملكة إليزابيت وسام الإمبراطورية البريطانية في 2003.

وإلى جانب شهرته الرياضية، استغل بيكهام موهبته وأناقته لجلب عقود الرعاية وما زاد من شهرته أيضا زواجه من مغنية فرقة Spice Girls فيكتوريا.

محاولة لإقناع بيكهام بالبقاء

وفي أعقاب إعلان بيكهام اعتزاله، أعلن رئيس باريس سان جرمان بطل الدوري الفرنسي لكرة القدم القطري ناصر الخليفي، أنه يفاوض النجم الإنكليزي للبقاء في النادي دون الكشف عن المنصب الذي سيتولاه.

وقال الخليفي في مؤتمر صحافي أقيم على هامش تمديد النادي الباريسي على عقد الرعاية مع طيران الإمارات "إنه (بيكهام) مهتم لفكرة أن يكون جزءا من هذا المشروع الذي يؤمن فيه شخصيا. نحن نتفاوض".

تجدر الإشارة إلى أن بيكهام سيلعب مباراته الأخيرة في 26 مايو/أيار ضد لوريان.
XS
SM
MD
LG