Accessibility links

الحزب الديموقراطي يتبنى برنامج عمل يؤيد زواج المثليين ويتجنب الحديث عن القدس


 السيدة الأولى ميشال أوباما

السيدة الأولى ميشال أوباما

في اليوم الأول لأعمال المؤتمر الوطني للحزب الديموقراطي الأميركي، تبنى المندوبون برنامج عمل الانتخابات المقبلة، والذي تضمن بندين جدليين، أولهما يؤيد زواج مثليي الجنس والثاني يدعم أمن إسرائيل دون الاعتراف بالقدس عاصمة لها.

واعتلى منصة المؤتمر في شارلوت في ولاية نورث كارولينا، أكثر من أربعين خطيباً أبرزهم السيدة الأولى ميشال أوباما.

تفاصيل أوفى في التقرير التالي لقناة "الحرة":

XS
SM
MD
LG