Accessibility links

logo-print

آلاف المتظاهرين في فرنسا احتجاجا على حالة الطوارئ


تظاهرات في شوارع باريس

تظاهرات في شوارع باريس

تظاهر آلاف الأشخاص السبت في باريس ومدن فرنسية أخرى للتنديد بمشروع قانون لإسقاط الجنسية عن مزدوجي الجنسية المدانين بالإرهاب وحالة الطوارئ في فرنسا قبل أيام من نظر البرلمان في مشروع القانون.

ولبى المتظاهرون دعوة للتظاهر لائتلاف جمعيات بينها رابطة حقوق الإنسان ونقابات تطالب بالرفع الفوري لحالة الطوارئ التي فرضت إثر اعتداءات تشرين الثاني/نوفمبر 2015 بباريس، وأيضا بالتخلي عن مشروع قانون لإسقاط الجنسية عن مزدوجي الجنسية المدانين في أنشطة إرهابية.

وقال بيان لائتلاف الجمعيات إن هذه الاجراءات "تمس وتسيء لحرياتنا باسم أمن مزعوم".

وكانت هذه الإجراءات قد دفعت وزيرة العدل كرستيان توبيرا إلى الإستقالة الأربعاء معللة استقالتها بتباين سياسي كبير مع الرئيس فرنسوا هولاند ورئيس الوزراء مانويل فالس.

وضمت تظاهرة باريس عدة آلاف تنقلوا من ساحة الجمهورية إلى ساحة "بالي رويال".

ووعد فالس الأربعاء بأن حالة الطوارئ التي تريد السلطات تمديدها حتى نهاية أيار/مايو القادم، ستكون "ضرورة محددة في الزمان".

وهذا الإجراء أدرج ضمن مراجعة دستورية نصت على إدراج حالة الطوارئ في الدستور.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG