Accessibility links

logo-print

هل تعتقد أن السعودية توفر شروط الأمن والسلامة للحجاج؟ شارك برأيك


رمي الجمرات في موسم الحج- أرشيف

رمي الجمرات في موسم الحج- أرشيف

صبيحة عيد الأضحى الماضي أدى تدافع للحجاج في منى بمكة إلى مقتل 2300 حاج، في حادث أتى بعد سقوط رافعة في ساحة المسجد الحرام في 11 أيلول/ سبتمبر بمكة مخلفا مصرع 111 شخصا، سبقه اندلاع حريق في أحد الفنادق بنفس المدينة.

وبسبب هذه الحوادث، قررت إيران مقاطعة موسم الحج لهذه السنة واتهمت السعودية "بعدم اتخاذ الإجراءات الضرورية لضمان أمن الحجاج" بعد حادث التدافع الكبير في موسم حج العام الماضي الذي قتل فيه 464 إيرانيا.

وردت السعودية، بعد أيام من انطلاق موسم الحج، على لسان ولي العهد محمد بن نايف أن إيران تريد "تسييس الحج وتحويله إلى شعارات تخالف تعاليم الإسلام وتخل بأمن الحج والحجيج".

شارك برأيك:

انتقادات إيرانية

في مقابلة مع وكالة الصحافة الفرنسية، انتقد رئيس منظمة الحج الإيرانية سعيد أحادي السعودية واتهمها "بعدم اتخاذ الإجراءات الضرورية لضمان أمن الحجاج".

وتساءل أحادي "كيف يمكنكم استضافة 1.5 مليون حاج ولا تفكرون حتى في إجراءات الأمن؟"، مضيفا "لماذا لم تقم المملكة السعودية بدعوة مندوبين من هذه البلدان الـ39 للجلوس معا والتفكير في الإجراءات التي يجب اتخاذها لمنع تكرار ما حدث؟".

بن نايف يرد

ورد ولي العهد السعودي على الاتهامات الإيرانية بالقول إن "ما تثيره وسائل الإعلام الإيرانية وبعض المسؤولين الإيرانيين لا يستند إلى المصداقية والموضوعية"، مضيفا، في حوار له مع وكالة الأنباء السعودية، أن "المملكة لا تسمح بأي حال من الأحوال بوقوع ما يخالف شعائر الحج ويعكر الأمن ويؤثر على حياة الحجاج وسلامتهم من قبل إيران أو غيرها".

وتباينت آراء الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي بين من يرى أن السعودية ناجحة في توفير شروط السلامة والأمن للحجاج وبين من يرى عكس ذلك.

المصدر: موقع الحرة

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG