Accessibility links

logo-print

ديار بامرني

تستمر المنظمات الإنسانية في محافظة السليمانية في جهودها لدعم النازحين من خلال تنفيذ حملات جمع التبرعات وتوزيعها عليهم، لكن بشكل مختلف هذه المرة.

جوان برزنجي الناشطة النسوية والمشرفة على حملة جديدة تقوم بها منظمة "المبادرة العراقية للتنمية المستدامة" وبدعم من منظمة "راسان" للدفاع عن حقوق المرأة، قالت لـ"راديو سوا" إن الجهود تنصب لجمع أكبر كمية من المساعدات لمساعدة 30 ألف عائلة نزحت إلى السليمانية.

وأشارت برزنجي إلى أن الحملة ستركز على العائلات النازحة المحتاجة التي تسكن في المخيمات، وأوضحت أن الحملة ستنطلق أولا في إحدى المناطق السكنية في السليمانية.

وأضافت برزنجي أن الحملات هذه ستسهم في حصول النازحين على مساعدات إضافية بعد عجز حكومة الإقليم عن تلبية احتياجاتهم بسبب الأزمة المالية التي يمر بها الأقليم، وتلفت إلى أن ما يميز هذه الحملة هو أن فرق المنظمة ستزور المناطق السكنية وتطلب من المواطنين تقديم المساعدات بدلا من تخصيص مراكز لاستقبال المتبرعين بعيدة عن مناطق سكناهم.

مزيد من التفاصيل في التقرير الصوتي التالي:

XS
SM
MD
LG