Accessibility links

logo-print

غزة.. يوم دام في الشجاعية وعدد قتلى الجيش الإسرائيلي يرتفع إلى 18


ألسنة اللهب وأعمدة الدخان تتصاعد من أبنية في غزة بعد قصفها من قبل الطيران الحربي الإسرائيلي

ألسنة اللهب وأعمدة الدخان تتصاعد من أبنية في غزة بعد قصفها من قبل الطيران الحربي الإسرائيلي

أدت العمليات العسكرية التي نفذتها القوات الإسرائيلية في حي الشجاعية شرقي قطاع غزة الأحد إلى مقتل 60 شخصا على الأقل وإصابة مئات آخرين بجروح، فيما أعلن الجيش الإسرائيلي مقتل عدد من أفراده في القطاع.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن العمليات الإسرائيلية في عموم قطاع غزة الأحد، أسفرت عن مقتل 87 شخصا بينهم نساء وأطفال.

ومن جانبه، قال الجيش الإسرائيلي إن العمليات العسكرية في قطاع غزة أسفرت الأحد عن مقتل 13 جنديا. ويرفع هذا العدد قتلى الجيش الإسرائيلي منذ بدء عملية "الجرف الصامد" إلى 18 قتيلا.

انهيار اتفاق التهدئة المؤقتة (14:33 بتوقيت غرينتش)

انهار اتفاق التهدئة الإنسانية المؤقتة بين حركة حماس وإسرائيل في حي الشجاعية الذي شهد منذ فجر الأحد عمليات إسرائيلية مكثفة، أسفرت، حسب الجانب الفلسطيني، عن مقتل 60 شخصا على الأقل وإصابة مئات آخرين بجروح.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه استأنف عملياته العسكرية في الحي الواقع شرقي القطاع، بعد أن انتهكت حركة حماس اتفاق وقف إطلاق النار المؤقت بين الجانبين.

تهدئة إنسانية في الشجاعية (11:12 بتوقيت غرينتش)

أعلنت إسرائيل وحركة حماس موافقتهما على هدنة إنسانية لساعتين في حي الشجاعية شرقي قطاع غزة، بطلب من الجمعية الدولية للصليب الأحمر.

وأكد الجيش الإسرائيلي دخول التهدئة التي تنتهي في الساعة 15:30 بالتوقيت المحلي، حيز التنفيذ، للسماح لفرق الإغاثة بدخول حي الشجاعية ولإجلاء الجرحى والمدنيين.

في المقابل، ذكر المتحدث باسم حركة حماس سامي أبو زهري، في بيان أصدره أن حماس وافقت على طلب مكتب الصليب الأحمر الذي عرض التوسط لعقد تهدئة إنسانية لتمكين سيارات الإسعاف من إجلاء القتلى والجرحى.

في هذه الأثناء، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، أن حصيلة القتلى في القطاع منذ بدء الهجوم الإسرائيلي تجاوزت 400 قتيل.

مقتل 40 فلسطينيا (11:00 ت.غ)

لقي 40 فلسطينيا مصرعهم وأصيب مئات آخرون بجروح جراء قصف مدفعي إسرائيلي عنيف طال حي الشجاعية شرقي مدينة غزة، وذلك فيما أعلنت تل أبيب توسيع نطاق عملياتها العسكرية ضد معاقل حركة حماس في القطاع.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة، إن من بين القتلى نساء وأطفال، مشيرا إلى أن عدد المصابين بلغ أكثر من 380 شخصا.

مقتل مسعف ومصور تلفزيوني

وأفاد القدرة، بأن مصورا تلفزيونيا ومسعفا قتلا إثر قصف من الدبابات الإسرائيلية لسيارة إسعاف في الحي.

وبهذا، يرتفع عدد القتلى منذ بدء عملية "الجرف الصامد" الإسرائيلية، إلى سقوط 388 قتيلا وأكثر من 3000 جريح

ووصفت الرئاسة الفلسطينية، ما يجري في حي الشجاعية في قطاع غزة فجر الأحد بأنه "مجزرة".

وطالب نبيل أبو ردينة، المتحدث باسم رئيس السلطة الفلسطينية محمودعباس، في بيان أصدره الحكومة الإسرائيلية بإيقاف القصف على القطاع فورا، وحذرها من مواصلته.

توسيع العمليات الإسرائيلية

في المقابل، أفاد الجيش الإسرائيلي في تغريدة له على تويتر، بأنه بصدد توسيع العمليات العسكرية في غزة ضد حماس.

وأضاف أن منظومة القبة الحديدية الدفاعية اعترضت صاروخا أطلقته حماس فوق عسقلان، مشيرا إلى أن صفارات الإنذار دوت في وسط إسرائيل. ولفت الجيش إلى أن عدد الصواريخ التي أطلقت من غزة خلال 13 يوما بلغت 1780 صاروخا.

إعادة احتلال غزة

واعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إلغاء الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء الأحد لمتابعة الأوضاع الميدانية.

وعقد المجلس الوزاري المصغر الذي اجتمع مساء السبت، مجموعة خيارات عسكرية من بينها اعادة احتلال قطاع غزة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي:


المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG