Accessibility links

logo-print

الجفاف يهدد القطاع الفلاحي في المغرب


تأخر سقوط الأمطار يهدد الموسم الفلاحي في المغرب

تأخر سقوط الأمطار يهدد الموسم الفلاحي في المغرب

يحتفل العالم الثلاثاء باليوم العالمي للمياه تحت شعار" المياه وفرص العمل"، من أجل تسليط الضوء على الدور المركزي الذي يلعبه الماء في دعم الاقتصاد و خلق وظائف في قطاعات مختلفة.

وفي المغرب أدى تأخر الأمطار هذا العام إلى إثارة المخاوف حول الخسائر التي قد تلحق قطاعي الزراعة والثروة الحيوانية.

وأمام خطورة الوضع في موسم فلاحي وصف بالأكثر جفافا في الأعوام الـ 10 الأخيرة، أعلنت السلطات المغربية اتخاذ تدابير استعجالية همت بالأساس إنقاذ الزراعة ودعم الفلاحين.

تفاصيل إضافية في التقرير التالي لقناة "الحرة":

XS
SM
MD
LG