Accessibility links

logo-print

القوات النظامية تحاصر أحياء حلب الشرقية


الدخان يتصاعد من أحد أحياء حلب

الدخان يتصاعد من أحد أحياء حلب

أحكمت القوات النظامية صباح الأحد حصارها على الأحياء الشرقية التي تسيطر عليها الفصائل المعارضة في مدينة حلب في شمال سورية، بعد قطع آخر منفذ إليها بشكل كامل.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن تلك القوات وصلت إلى طريق الكاستيلو من جهة الليرمون، وقطعته بالكامل، وتحاصر الأحياء الشرقية في المدينة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن عنصر في فصائل المعارضة في المدينة، تأكيده النبأ، مشيرا إلى أن القوات النظامية شرعت بوضع سواتر ترابية على الطريق.

ويأتي تقدم القوات النظامية ووصولها إلى طريق الكاستيلو، آخر منفذ إلى الأحياء الشرقية، بعد 10 أيام على تمكنها من قطعه ناريا إثر سيطرتها على مزارع الملاح الجنوبية المطلة عليه من الجهة الشرقية.

وتدور منذ السابع من تموز/يوليو معارك ضارية في محيط الكاستيلو من الجهتين الشرقية والغربية بين تلك القوات وفصائل إسلامية ومعارضة.

وباتت الأحياء الشرقية التي يقطنها أكثر من 200 ألف شخص، منذ ذلك الحين محاصرة عمليا ليكتمل صباح الأحد حصارها تماما.

وتتقاسم القوات النظامية وفصائل المعارضة منذ 2012 السيطرة على أحياء مدينة حلب، ثاني كبرى مدن سورية.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG