Accessibility links

سبعة قتلى في غارة جوية للجيش المصري على شمال سيناء


مروحية عسكرية مصرية

مروحية عسكرية مصرية

أعلن الجيش المصري السبت عن مقتل سبعة مسلحين تابعين لجماعة الإخوان المسلمين في هجوم جوي شمال شبة جزيرة سيناء.

ونفذ الهجوم الجوي ليل الخميس الجمعة بعد أقل من أسبوع على إسقاط طائرة مروحية للجيش المصري في سيناء في هجوم تبنته جماعة "أنصار بيت المقدس" المرتبطة بالقاعدة، وأسفر عن مقتل خمسة جنود.

واستهدف الهجوم الجوي أربعة منازل لمن وصفهم البيان بـ"العناصر التكفيرية الشديدة الخطورة التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية" بجنوب الشيخ زويد في شمال سيناء، حسبما أعلنت صفحة المتحدث باسم الجيش المصري على موقع فيسبوك.

وتبنت جماعة "أنصار بيت المقدس" التي تتخذ من سيناء مقرا لها عملية إسقاط المروحية التابعة للجيش المصري في 25 كانون الثاني/يناير، في الذكرى الثالثة لانطلاق التظاهرات التي أفضت إلى إطاحة الرئيس حسني مبارك.

كما أعلنت "بيت المقدس" مسؤوليتها عن عدة هجمات استهدفت الأمن المصري داخل سيناء وخارجها، بما في ذلك القاهرة.

ومنذ عزل الرئيس مرسي، تصاعدت عمليات المسلحين في سيناء بشكل عنيف مستهدفة المقار والحواجز الأمنية للجيش والشرطة.

ومنذ ذلك الحين، قتل أكثر من 100 من أفراد الأمن من الشرطة والجيش في تلك الهجمات.
وفي نهاية كانون الأول/ديسمبر، أعلن الجيش المصري أنه قتل 184 "إرهابيا" منذ آب/أغسطس الفائت في شمال شبه جزيرة سيناء.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG