Accessibility links

جهود مصرية لاسترجاع مخطوطة من القرآن استولى عليها نابليون


مسجد الأزهر في القاهرة

مسجد الأزهر في القاهرة

أكدت مؤسسة الأزهر الخميس أنها ستقوم باستكمال الإجراءات القانونية لاسترداد مخطوطة من القرآن حملها نابليون بونابرت معه من مصر، وذلك غداة الإعلان عن سحب المخطوطة من مزاد علني سيقام الأحد قرب باريس.

وقال الأزهر في بيان أصدره إنه "يجري حاليا استكمال الإجراءات القانونية اللازمة لاسترداد هذه المخطوطة وأخواتها من تراث الأزهر الإنساني العظيم الذي نهب أثناء الحملة الفرنسية على مصر".

وتتضمن المخطوطة الواقعة في 47 صفحة أولى سور القرآن. وقد انتشلها مستشرق كان ضمن حملة بونابرت على مصر من النيران خلال حريق في عام 1798.

وكانت دار "أوسينا" الفرنسية للمزادات قد أعلنت الأربعاء سحب المخطوطة التي كانت معروضة بسعر يتراوح بين 10 آلاف و15 ألف دولار، من المزاد بسبب ما أثاره الأمر من ردود فعل في مصر.

وقالت الشركة في بيان "نظرا إلى ردود الفعل التي أثارها طرح" هذه المخطوطة للبيع و"بعد مناقشات ودية مع سفارة مصر في باريس قررت أوسينا سحب المخطوطة من مزاد فونتانبلو.

وقال مفوض المزاد جان بيار أوسينا إن السفارة المصرية اتصلت به في هذا الخصوص وأبلغته أن عملية البيع تمس هوية مصر الثقافية.

وأردف قائلا "واجهتني أزمة ضمير. فهذه الوثيقة ليس فقط وثيقة تاريخية بل لها قيمة روحية وثقافية بالنسبة للمصريين"، مؤكدا أنه اتخذ القرار "بشكل مستقل" ولم يتعرض "لتهديدات".
XS
SM
MD
LG