Accessibility links

قماش ومقص وماكينة حياكة، هذا أول ما يتبادر إلى ذهنك وأنت تدخل أي محل خياطة لكن الأمر يبدو مختلفا عند العم ابراهيم الذي تصافح في محله الصغير بالإضافة إلى الأدوات اللازمة للمهنة مجموعة كبيرة من الكتب التي يقول إنها شكلت تكوينه الثقافي.

ثلاث لغات يتقنها العم إبراهيم الترزي وبالإضافة إلى ذلك يحمل في جعبته ثلاث شهادات عليا مختلفة لكنه رفض منذ زمن طويل أن يلتحق بأي وظيفة حكومية.

مزيد من التفاصيل عن هواية العم إبراهيمفي التقرير التالي الذي أنجزته قناة الحرة:

​المصدر: قناة الحرة

XS
SM
MD
LG