Accessibility links

دار الإفتاء المصرية تحذر الفتيات من الزواج بمقاتلي داعش


مصريات في تظاهرة بالاسكندرية -أرشيف

مصريات في تظاهرة بالاسكندرية -أرشيف

حذرت دار الإفتاء المصرية الفتيات من عواقب الاستجابة للسفر والزواج من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية داعش عبر الإنترنت، معتبرة أن استجابتهن لتلك الدعوات "مخالفة للشريعة، وتدخلهن في دائرة التطرف والإرهاب".

وقالت في بيان رسمي لها الأربعاء إنها رصدت دعوات أطلقها داعش عبر مواقعه الإلكترونية للفتيات للزواج من عناصر متشددة بالتنظيم عن طريق محادثات الفيديو تمهيدا لسفرهم إلى مناطق تواجدهم.

وأضاف البيان "لا ينعقد الزواج عبر محادثات الفيديو لما يكتنفه الكثير من أوجه العيوب تتصل بمبدإ الرضا على وجه الرجل الحقيقي، فضلا عن حضور الشهود ومعاينتهم لكل مقومات العقد".

وتابع أن الاستجابة لتلك الدعوات "المخالفة للشريعة"، والتي "ستجر عليهم الكثير من الويلات"، تدخلهن في دائرة "التشدد والإرهاب عبر زواج غير شرعي لا يرضاه الله ولا رسوله".

يذكر أن عدة تقارير دولية قد كشفت أن الكثير من الفتيات العربيات والغربيات سافرن إلى سورية والعراق وأن كثيرات منهم حملن من مقاتلين متشددين.

وفرضت مصر قيودا على سفر مواطنيها من الذكور إلى تركيا وليبيا بهدف منع تجنيد الشباب المصري في مجموعات إرهابية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG