Accessibility links

logo-print

مصر.. مشروع قانون يشدد عقوبات ختان الإناث


الفتاة سهير الباتع واحدة من ضحايا ختان الإناث في مصر. وقد توفيت في حزيران/يونيو عام 2013.

الفتاة سهير الباتع واحدة من ضحايا ختان الإناث في مصر. وقد توفيت في حزيران/يونيو عام 2013.

أعلنت الحكومة المصرية الأحد أنها ستتقدم بمشروع قانون يستوجب موافقة البرلمان، لتشديد العقوبة على منفذي عمليات ختان الإناث، من الحبس سنتين إلى الحبس سبع سنوات كحد أقصى.

وأعلن مجلس الوزراء المصري في بيان الأحد أنه سيرفع إلى البرلمان مشروع قانون "لتعديل بعض أحكام المادة 242 مكرر من قانون العقوبات، لتغليظ عقوبة ختان الإناث".

ونقل بيان الحكومة عن وزير الصحة المصري أحمد عماد الدين أن التعديل ينص على أن يعاقب بالسجن مدة لا تقل عن خمس سنوات ولا تتجاوز سبع سنوات كل من قام بعملية ختان لأنثى، مشيرا إلى ان العقوبة تكون بالسجن المشدد إذا نشأ عن هذا الفعل عاهة مستديمة، أو أفضى إلى الموت.

وأضاف الوزير أن كل من قدم أنثى وتم ختانها يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنة ولا تتجاوز ثلاث سنوات، في تحرك يستهدف الآباء والأمهات.

ولا يزال الختان يمارس على نطاق واسع في مصر رغم حظره في 2008 وفرض عقوبة سجن تتراوح بين ثلاثة أشهر وسنتين.

وبحسب دراسة أجراها المجلس القومي للسكان في عام 2000 وشملت نساء من 15 إلى 49 عاما، فإن 96.6 في المئة من فتيات مصر المسلمات والقبطيات يخضعن للختان.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG