Accessibility links

ميسي يروّج للسياحة العلاجية في مصر


ميسي خلال مؤتمر صحافي في القاهرة

ميسي خلال مؤتمر صحافي في القاهرة

حل لاعب كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي بمصر في زيارة قصيرة الثلاثاء من أجل الترويج لحملة لمكافحة التهاب الكبد الوبائي "فيروس سي".

وتندرج زيارة ميسي ضمن حملة للترويج للسياحة العلاجية في مصر تحت شعار "عالم خال من فيروس سي"، وهو مرض ينتقل أساسا عن طريق الدم ومنتشر على نطاق واسع في مصر ويمكن أن يؤدي إلى سرطان الكبد.

وشهد الحفل عرض الإعلان الخاص بالحملة الذي ترعاه شركة "برايم فارما"، وتم تصويره مسبقا في إسبانيا لدعوة مرضى التهاب الكبد الوبائي "فيروس سي" الأجانب للعلاج في مصر.

وتستهدف الحملة القضاء على المرض عالميا بتكلفة مخفضة في متناول الجميع باعتبار تكلفة العلاج لا تتعدى 10 بالمئة من قيمتها العالمية.

وكتب نجم نادي برشلونة على صفحته على موقع فيسبوك: "الأدوية المضادة لفيروس سي تنقذ حياة الناس، فلنضع حدا للوائح الانتظار".

وتجول النجم الأرجنتيني خلال زيارته في منطقة الأهرامات بحضور وزير الشباب والرياضة خالد عبد العزيز، وأعضاء الاتحاد المصري لكرة القدم ونجوم الكرة المصرية، حسب وكالة أنباء الشرق الأوسط.

يذكر أن زيارة ميسي كانت مقررة الأربعاء الماضي، إلا أنها أرجئت من دون توضيح الأسباب.

وسبق أن أجل ميسي الزيارة التي كان من المفترض أن تتم في كانون الأول/ديسمبر، عقب اعتداء نفذه انتحاري ضد كنيسة القديسين بطرس وبولس بالقاهرة أسفر عن مقتل 29 شخصا.

وأعرب مغردون عن سعادتهم بزيارة ميسي، مرحبين بهذه المبادرة. وهنا جانب من التعليقات:

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG