Accessibility links

logo-print

مصر تعارض أي تدخل في ليبيا من دون موافقة حكومة الوفاق


وزير الخارجية المصري سامح شكري

وزير الخارجية المصري سامح شكري

أعلنت مصر رفضها أي تدخل عسكري دولي في ليبيا من دون موافقة حكومة الوفاق الوطني الليبية الجديدة.

وقال وزير الخارجية المصري سامح شكري إن القاهرة تدعم حكومة الوفاق لمحاربة الإرهاب من خلال مؤسساتها الشرعية.

وكانت الجزائر قد حذرت الخميس من أي تدخل عسكري جديد في ليبيا، مجددة تمسكها بالحل السياسي التوافقي للأزمة.

وقال وزير الخارجية رمطان لعمامرة إن أي تدخل عسكري "سيعود على هذا البلد بمزيد من الخراب والدمار والخسائر البشرية".

يذكر أن السلطة في ليبيا منقسمة إلى برلمانين، أحدهما في الشرق معترف به دوليا، وآخر في الغرب.

وأدت الفوضى في البلاد إلى تنامي حركات متشددة أبرزها تنظيم الدولة الإسلامية داعش الذي يسيطر على مدينة سرت ويسعى إلى التمدد حولها.

وأعلنت قوى غربية رغبتها في شن هجمات ضد التنظيم إذ وافقت الحكومة الليبية المنتخبة على ذلك.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القاهرة أيمن سليمان:


المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG