Accessibility links

logo-print

وزير مصري: المساعدات الأميركية مستمرة ونسعى للحفاظ على الروابط الوثيقة مع واشنطن


مساعد وزير الخارجية الأميركي ويليام بيرنز خلال لقائه بالرئيس المصري المؤقت عدلي منصور في القاهرة يوم 15 يوليو/تموز 2013

مساعد وزير الخارجية الأميركي ويليام بيرنز خلال لقائه بالرئيس المصري المؤقت عدلي منصور في القاهرة يوم 15 يوليو/تموز 2013

قال وزير التخطيط في الحكومة المصرية المؤقتة أشرف العربي إن المساعدات التي تقدمها الولايات المتحدة إلى مصر "ستستمر بموجب المصالح المشتركة بين البلدين".

وأضاف العربي في لقاء مع "راديو سوا" أن القاهرة وواشنطن مرتبطتان بعلاقات تاريخية واستراتيجية "مهمة جدا" للجانبين، مشيرا إلى أن الحكومة المصرية تسعى للحفاظ على العلاقات الوثيقة مع الولايات المتحدة.



وفي شأن آخر، أفاد الوزير المصري بأن بلاده قررت تأجيل محادثاتها الخاصة بالحصول على قرض من صندوق النقد الدولي حتى تكون البلاد في "وضع أفضل للتفاوض".



وتابع الوزير أن المساعدات التي تحصل عليها مصر من الدول العربية تأتي ضمن الرؤية التوسعية للاقتصاد المصري ولتحقيق العدالة الاجتماعية.

وتأمل الحكومة المصرية أن تخفف المساعدات الضغط على مصر لإنجاز محادثات قائمة منذ فترة طويلة مع صندوق النقد الدولي بشأن قرض قيمته 4.8 مليار دولار، لكن محللين يقولون إن العجز المالي المتنامي سيظل يشكل تحديا كبيرا للحكومة المصرية.

اتفاق مع شركات نفط عالمية

في الشأن الاقتصادي أيضا، أعلن رئيس الحكومة المؤقتة حازم الببلاوي قرب التوصل إلى اتفاق مع شركات نفط أجنبية لتسديد ديون مصر المستحقة، والتي تبلغ ستة مليارات دولار.

وقال الببلاوي، في لقاء مع صحيفة المصري اليوم، إن الاتفاق سيؤدي إلى ارتفاع استثمارات الشركات النفطية بنسبة 15 في المئة في غضون عامين.

وكان محافظ البنك المركزي المصري هشام رامز قد قال الأربعاء إن الكويت ستودع مساعدات بقيمة ملياري دولار في البنك المركزي المصري الأسبوع القادم.

وكانت الكويت قد تعهدت في يوليو/تموز بمساعدات لمصر قيمتها أربعة مليارات دولار في حين تعهدت السعودية والإمارات بثمانية مليارات دولار إجمالا بعدما عزل الجيش الرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو/تموز.
XS
SM
MD
LG