Accessibility links

logo-print

مبارك: تنحيت عن السلطة "حفاظا على أرواح الناس"


نقل الرئيس المصري السابق حسني مبارك إلى المستشفى بعد جلسة إعادة محاكمته في 13 أبريل/نيسان 2013

نقل الرئيس المصري السابق حسني مبارك إلى المستشفى بعد جلسة إعادة محاكمته في 13 أبريل/نيسان 2013

قال الرئيس المصري السابق حسني مبارك إنه اتخذ قرار التنحي عن السلطة بنفسه "حفاظا على أرواح الناس وعدم إراقة الدماء".
وأوضح الرئيس السابق في تسجيلات صوتية له من السجن نقلتها صحيفة الوطن المصرية عن مصدر لم تذكر أسمه، أن اتخذ قراره هذا دون ضغوط من أي طرف.
ورفض مبارك في التسجيلات الصوتية الحديث عما حدث وقت الثورة المصرية قبل عامين، وقال "لا أحب التكلم في هذا الموضوع. المسألة مرت."
كما رفض مبارك الحديث عن دور المجلس العسكري في الثورة، كلنه قال عن وزير الدفاع آنذاك محمد حسين طنطاوي "لو كنت أقلته أيامها... كانوا سموه بطلاً... وكان الناس سيقولون أني طلبت منه أن يطلق عليهم النار وهو رفض".
واشنطن كانت تريد قواعد عسكرية لها في مصر
وقال مبارك إن واشنطن كانت تريد الحصول على حق بناء قواعد عسكرية في مصر بأي ثمن وإنه كان يرفض ذلك.
وأضاف أن وزير الدفاع الراحل عبد الحليم أبو غزالة أبلغه ذات مرة بأن الولايات المتحدة طلبت قاعدة عسكرية في مصر وإنه وافق فرد عليه مبارك "انت مالكش سلطة توافق ولا انا كمان. دي مش (ليست) ملكك ولا ملكي انا كمان."
وكان مبارك قد أقال ابو غزالة عام 1989 بعد أن شغل منصب وزير الدفاع لتسعة أعوام.
وتابع مبارك أن الأميركيين طلبوا أكثر من مرة قواعد في غرب القاهرة وبرج العرب قرب الإسكندرية وأنه خلال زيارة رسمية للولايات المتحدة التقى وزير الدفاع الأميركي الذي أبلغه بدوره بأن أبو غزالة وافق على بناء قاعدة عسكرية أميركية.
XS
SM
MD
LG