Accessibility links

logo-print

خطة مصرية لرفع الدعم عن الوقود تدريجيا


رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي خلال المقابلة الصحافية

رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي خلال المقابلة الصحافية

قال رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي الأحد، إن مصر ستبدأ في رفع الدعم عن الوقود تدريجيا قبل أن ترحل الحكومة الانتقالية العام المقبل دون المساس بالفقراء، لكن هذه الإصلاحات الطموحة تتوقف على انتهاء الاضطرابات التي تضرب البلاد.

وأوضح الببلاوي في مقابلة مع وكالة الصحافة الفرنسية، أن الحكومة تريد تخفيض دعم الوقود بشكل تدريجي وبما "لا يمس الشريحة الدنيا من المواطنين".

وتواجه حكومة الببلاوي التي عينها الجيش بعد الإطاحة بالرئيس الإسلامي السابق محمد مرسي في يوليو/تموز الفائت، تظاهرات أسبوعية لمؤيدي الرئيس المعزول الذين اتهمهم الببلاوي بمحاولة خلق "أزمة" في مصر.

وقال رئيس الوزراء "أعتقد أن هذه الحكومة يجب أن تتوصل لبرنامج للسنوات الخمس أو السبع القادمة وأن تحاول تنفيذ المرحلة الأولى"، في إشارة لبرنامج خفض دعم الوقود الذي يلتهم نحو خمس ميزانية الدولة.

وبالرغم من المطالب المتكررة من المانحين الدوليين، لم تتصد أي حكومة مصرية بقوة لمسألة دعم الوقود المتضخمة خوفا من إشعال جذوة الاضطرابات.

وفي بلد يعاني من معدل بطالة نحو 13%، معظمهم من الشباب بين 15 و 29 عاما، من شأن خفض دعم الدولة للسلع الرئيسية أن يؤدي إلى مزيد من الاضطرابات.

ومنذ عزل مرسي في يوليو/ تموز، فقدت مصر جزءا رئيسيا من عائداتها السياحية ومن الاستثمارات الأجنبية تحت وطأة الاحتجاجات العنيفة والهجمات المسلحة ما جعلها تعتمد حتى الآن وبشكل كبير على معونات من دول الخليج النفطية.
XS
SM
MD
LG