Accessibility links

logo-print

محكمة تقضي بسجن "قناص العيون" ثلاث سنوات


مصري يمر بجوار حائط كتب عليه بالجرافيتي"شارع عيون الحرية" إذ يرغب متظاهرون في تغيير اسم شارع محمد محمود إلى هذا الاسم الجديد

مصري يمر بجوار حائط كتب عليه بالجرافيتي"شارع عيون الحرية" إذ يرغب متظاهرون في تغيير اسم شارع محمد محمود إلى هذا الاسم الجديد

قضت محكمة مصرية بالسجن ثلاث سنوات على ضابط شرطة أدين إدانته بقنص عيون متظاهرين خلال الاحتجاجات التي اندلعت نهاية عام 2011 قرب وزارة الداخلية وسط القاهرة.

وقالت محكمة جنايات القاهرة في حكمها إن الملازم محمد الشناوي تعمد أن يفقأ عيون أربعة متظاهرين، خلال الأحداث التي وقعت في شارع محمد محمود والتي قتل فيها عشرات المتظاهرين.

وقالت المحكمة إنه تعمد إصابة المتظاهرين في حين أن الشرطة كلفته بحماية الممتلكات وتنظيم المظاهرات.

وقد ظهر الشناوي في مقطع فيديو أظهر تحية مجندين له على دقته في إصابة عيون المتظاهرين، مما أثار استنكار قطاع واسع من الناشطين السياسيين والمواطنين العاديين.

وأظهر فيديو وضع على يوتيوب الملازم الشناوي وهو يستهدف متظاهرين:

XS
SM
MD
LG