Accessibility links

logo-print

القلق يهيمن على ردود الفعل الدولية إزاء التطورات في مصر


وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون

وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون

هيمن القلق على مختلف الأطراف الدولية إزاء تطورات الأحداث في مصر قبل ساعات قليلة على نهاية مهلة حددها الجيش المصري للفرقاء السياسيين للتوصل إلى اتفاق ينهي خلافا شديدا ينذر بوقوع أكبر دولة عربية في فخ الفوضى.

ودعت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون الأربعاء إلى "ضبط النفس" والحوار السياسي في مصر، مقدمة تعازيها إلى عائلات الضحايا الذين سقطوا في موجة العنف الجديدة التي شهدها هذا البلد مساء أمس الثلاثاء وأسفرت عن مقتل وإصابة العشرات.

وقالت آشتون إن "المواجهة لا يمكن أن تكون حلا"، مؤكدة أن "حل المأزق الراهن لا يمكن أن يكون سوى سياسي وان يستند إلى حوار أساسي وموسع".

ونددت المسؤولة الأوروبية بأعمال العنف الجنسية التي تطاول متظاهرات مصريات، معتبرة أنها "تثير قلقا بالغا".

ودعت آشتون جميع الأطراف إلى التزام ضبط النفس، مجددة دعوتها إلى حصول الحركة الاحتجاجية على أساس "سلمي وغير عنيف".

حالات اعتداء جنسي في ميدان التحرير

في سياق متصل، أفادت منظمة هيومن رايتس ووتش الأربعاء بأن نحو 100 حالة اعتداء جنسي ارتكبت في ميدان التحرير ومحيطه في القاهرة خلال بضعة أيام، وذلك على هامش التظاهرات التي تطالب بتنحي الرئيس محمد مرسي.

وتحدثت المنظمة التي مقرها في نيويورك عن 91 حالة اعتداء على الأقل تحول بعضها إلى اغتصاب منذ 28 يونيو/حزيران، مستندة إلى معلومات جمعتها جمعيات محلية تكافح هذه الظاهرة التي باتت شائعة على هامش التظاهرات في مصر.

وأشار بيان المنظمة إلى خمسة هجمات على نساء يوم 28 يونيو/حزيران و46 يوم الأحد 30 منه حين بلغت التظاهرات ذروتها و17 في الأول من يوليو/تموز/ و23 في الثاني منه.

وفي حالات عدة، أدت هذه الاعتداءات التي استمر بعضها نحو ساعة إلى نقل ضحاياها إلى المستشفى. ونقلت المنظمة أن نساء تعرض "للضرب بوساطة قضبان حديد وعصي وكراس" وصولا إلى "مهاجمتهن بسكاكين".

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قد أعرب الثلاثاء عن قلقه للاعتداءات الجنسية التي تتعرض لها المتظاهرات في مصر.

وقال بان للصحافيين في ريكيافيك "آمل فعلا أن يبدي المصريون اهتماما أكبر بالنساء المتظاهرات بعدما شهدنا العديد من الاعتداءات الجنسية خلال التظاهرات".

الكويت تدعو مواطنيها إلى مغادرة مصر

من ناحية أخرى، دعت الكويت مواطنيها الأربعاء إلى مغادرة مصر "على وجه السرعة".

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) عن السفير الكويتي في القاهرة رشيد الحمد قوله "إن على جميع الرعايا الكويتيين المتواجدين في مصر مغادرتها على وجه السرعة نظرا للتطورات والأحداث التي تشهدها مختلف أرجاء الجمهورية".

كذلك، دعا السفير "الراغبين بالسفر إلى مصر إلى عدم السفر إليها في الوقت الراهن في ظل الأوضاع الحالية غير المستقرة".

والكويت هي أول بلد عربي يحذر رعاياه من السفر إلى مصر اثر التظاهرات غير المسبوقة التي تطالب بتنحي الرئيس محمد مرسي.
XS
SM
MD
LG