Accessibility links

logo-print

منصور يتعهد بإنهاء حالة الطوارئ وأنصار مرسي يدعون للتظاهر مجددا


الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور.

الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور.

تعهد الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور باحترام الجدول الزمني لإجراء الانتخابات، معتبرا في الوقت ذاته أن إنهاء حالة الطوارئ، المفروضة على البلاد منذ عزل الرئيس محمد مرسي، مرتبط بتحسن الأحوال الأمنية.

وصرح منصور للتليفزيون المصري في أول مقابلة له منذ توليه منصبه بأن الحكومة المصرية ملتزمة بخطة خارطة الطريق "بما يعني إشراك كافة القوى السياسية في هذه الخارطة بشرط أن تنبذ العنف وألا تلجأ إلى الإرهاب وأن تلتزم بقواعد اللعبة الديموقراطية".



وعن فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة في 14 أغسطس/آب الماضي، قال منصور إن قوات الأمن "التزمت بكل المعايير القانونية وبمراحل فض الاعتصامات المتبعة في كل أنحاء العالم".

وتابع منصور بالقول إنه "إذا استمرت الأوضاع الأمنية على تحسنها التدريجي أتوقع إن شاء الله ألا يتم تمديد حالة الطوارئ عقب انتهائها في منتصف هذا الشهر":



وحول الأسباب التي دعته لفرض حالة الطوارئ، قال منصور:



حل جماعة الإخوان

من ناحية أخرى، أكد وزير التضامن الاجتماعي أحمد البرعي أن الدولة لا تريد أن تقصي أحدا "ولكن كل من استخدم سلاحا ضد الشعب المصري مرفوض".

وأشار إلى أنه أمهل مجلس إدارة جمعية الإخوان المسلمين حتى الخميس القادم للرد على الاتهامات الموجهة إليها بشأن الاستخدام السياسي لمقرها.

جاء ذلك في مؤتمر صحافي عقده البرعي الثلاثاء بعد يوم واحد من إصدار هيئة مفوضي مجلس الدولة توصية بحل جمعية الإخوان وإغلاق مقر مكتب إرشاد الجماعة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في القاهرة إيمان رافع:



دعوة للتظاهر

في هذه الأثناء، دعا "التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب" المؤيد لمرسي إلى التظاهر في عدد من المحافظات يوم الجمعة المقبل.

يأتي هذا في الوقت الذي قامت فيه قوات الجيش والشرطة بإغلاق المداخل المؤدية إلى ميدان رابعة العدوية باستثناء طريق النصر، قبيل المظاهرات المتوقعة بمناسبة مرور شهرين على عزل الرئيس السابق محمد مرسي.

مقتل شرطي

على الصعيد الأمني، أفادت وكالة أنباء الشرق الاوسط بمقتل شرطي وإصابة ثلاثة آخرين في هجوم استهدف حاجزا للشرطة في مدينة أسوان جنوبي البلاد.

يأتي هذا بينما يواصل الجيش عملياته العسكرية في سيناء غداة مقتل مسلحين واعتقال عدد آخر من المتهمين بحرق كنائس،حسبما قال مصدر عسكري مصري.

المزيد في تقرير مراسل "راديو سوا" في القاهرة نصر رأفت:

XS
SM
MD
LG