Accessibility links

مرسي: أحداث السفارة الأميركية عطلت جهود تبادل عمر عبد الرحمن


الرئيس المصري محمد مرسي قبيل إلقاء كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الأربعاء 27 سبتمبر/ أيلول 2012

الرئيس المصري محمد مرسي قبيل إلقاء كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الأربعاء 27 سبتمبر/ أيلول 2012


أعلن الرئيس المصري محمد مرسي أن أحداث السفارة الأميركية بالقاهرة تسببت في تعطيل جهود أن "يقضى الشيخ عبد الرحمن باقي عقوبته في مصر في إطار تبادل للسجناء مع الولايات المتحدة"، دون أن يكشف المزيد من التفاصيل.

وقال مرسي في لقاء مع الجالية المصرية في نيويورك مساء الأربعاء إنه يأمل في أن يمضي الشيخ عمر عبد الرحمن، المحكوم عليه بالسجن مدى الحياة في الولايات المتحدة، بقية مدة عقوبته في مصر في إطار عملية تبادل للسجناء بين البلدين.

وأكد مرسي أن "هناك حكما من القضاء الأميركي وفقا للقوانين الأميركية والدستور الأميركي" بحق عبدالرحمن، مشددا على انه لا يريد التدخل في أحكام القضاء الأميركي.

وتابع "ما أريده أن يكون التدخل في هذه الحالة إنسانيا، وليس تدخلا في حكم المحكمة وأن تتمكن أسرته من زيارته ويكون له مرافق".
ما أريده أن يكون التدخل في هذه الحالة إنسانيا، وليس تدخلا في حكم المحكمة


وشهدت العلاقات بين الولايات المتحدة ومصر توترا عقب اقتحام متظاهرين مقر السفارة الأميركية في قلب القاهرة وتمزيقهم العلم المرفوع فوق المبنى احتجاجا على فيلم "براءة المسلمين" الذي أنتج في الولايات المتحدة.

وكان الرئيس المصري تعهد في خطاب ألقاه لدى توليه مهام منصبه في 29 يونيو/ حزيران الماضي بالعمل على الإفراج عن عمر عبد الرحمن الذي يمضي عقوبة السجن مدى الحياة في الولايات المتحدة اثر ادانته عام 1995 بالتورط في تفجير مركز التجارة العالمي في نيويورك عام 1993 وفي التخطيط لشن اعتداءات أخرى بينها مهاجمة مقر الأمم المتحدة، ومحاولة اغتيال الرئيس المصري السابق حسني مبارك.
XS
SM
MD
LG