Accessibility links

اتجاه لمد ولاية الرئاسة في مصر إلى خمس سنوات


قصر عابدين الرئاسي وسط القاهرة

قصر عابدين الرئاسي وسط القاهرة

تتجه النية داخل لجنة نظام الحكم بالجمعية التأسيسية لوضع الدستور المصري الجديد إلى مد ولاية الرئيس من‏ أربع‏ سنوات إلى ‏خمس‏ سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة فقط ليتوازن ذلك مع الدورة البرلمانية لمجلس الشعب‏.

وأوضحت جريدة الأهرام المصرية أن النائب عن حزب النور وليد عبد الأول قال إن مد ولاية الرئيس لن ينطبق على الدكتور محمد مرسي الرئيس المنتخب الحالي وإنما سيطبق على الرئيس المقبل.

وأشار عبد الأول إلى أن هناك اتجاها لمد فترة الدورة البرلمانية لمجلس الشورى إلى 6 سنوات وإلى وجود اتجاه لإلغاء نسبة العمال والفلاحين مع التأكيد على حق مجلس الشعب في تشكيل لجان تقصي حقائق لنظر المشكلات أو الأزمات ووجود اتجاه نحو تقليل عدد المعينين داخل مجلس الشورى إلى 20 عضوا فقط بدلا من الثلث مع منحه صلاحيات تشريعية.

في سياق آخر، طالب جراح القلب المصري العالمي الدكتور مجدي يعقوب بأن يكفل الدستور الجديد حرية الرأي والإبداع والتفكير العلمي، لافتا إلى أن تطور الدول يعتمد في الأساس على تطور العلم والتكنولوجيا والابتكار.

وقال يعقوب في جلسة استماع عقدتها الجمعية التأسيسية للدستور بدعوة من لجنة المقترحات والاتصالات والحوار المجتمعي لطرح وجهة نظره في الدستور الجديد: "إن مصر مرت بمرحلة طويلة من التخلف وبدأت تتحرك الآن للوصول إلى مكانتها التي تستحقها."

وطالب يعقوب بتشجيع الأكاديميات العلمية الموجودة في مصر في مختلف المجالات الطبية أو الصناعية أو الزراعية أو غيرها دون محاولة السيطرة عليها أو التدخل في عملها على خلفية حصولها على دعم من الدولة.
XS
SM
MD
LG