Accessibility links

قتيل في الإسكندرية ومصابون في القاهرة خلال تظاهرات مؤيدة لمرسي


متظاهرون مؤيدون لمرسي

متظاهرون مؤيدون لمرسي

قال الدكتور خالد الخطيب رئيس الإدارة المركزية للرعاية العاجلة والحرجة بوزارة الصحة والسكان المصرية إن مظاهرات الجمعة التي دعا إليها التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب (تحالف مؤيد للرئيس المصري المعزول محمد مرسي) أسفرت عن مقتل طالب خلال مظاهرات الإسكندرية وإصابة شخصين في كل من القاهرة والإسكندرية.

وقال الخطيب إن جثة القتيل نقلت إلى مستشفى شرق مدينة الإسكندرية، فيما نقل المصابون إلى مستشفيات بالإسكندرية والقاهرة.

وأكد مساعد وزير الداخلية لأمن الإسكندرية اللواء أمين عزالدين، من جانبه، أن قوات الأمن شنت حملة بعدة دوائر لأقسام الشرطة بمحافظة الإسكندرية شارك فيها ضباط من قطاعات مختلفة استهدفت ضبط 15 عضوا من المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين المطلوب ضبطهم - حسب قوله.

وفي سياق متصل، غادر العشرات من مؤيدي مرسي محيط قصر الاتحادية (مقر رئاسة الجمهورية) إثر مناوشات مع مجهولين حاولوا منعهم من كتابة عبارات على جدران قصر الاتحادية وبنايات أخرى بالمنطقة، بعد أن تطور الأمر من ملاسنات كلامية إلى حد الاشتباك بالأيدي بين الطرفين.

انطلاق مسيرات مؤيدة لمرسي في القاهرة ومدن مصرية أخرى (آخر تحديث 14:48 بتوقيت غرينتش)

في اليوم الأول لإلغاء حظر التجول الذي كان مطبقا في الشهور الثلاثة الماضية، انطلقت الجمعة مسيرات في عدد من المدن المصرية تحت عنوان "لا للعدالة الانتقامية"، تأييدا لجماعة الإخوان المسلمين والرئيس المصري المعزول محمد مرسي.

في منطقة السيوف بالإسكندرية، فرقت الشرطة إحدى تلك المسيرات باستخدام قنابل الدخان، وألقت القبض على عدد من المتظاهرين.

وفي القاهرة انطلقت مسيرة لمؤيدي الإخوان المسلمين ردد المشاركون فيها هتافات مناهضة لحزب النور السلفي.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" علي الطواب من القاهرة:


وكان المتظاهرون المؤيدون لمرسي قد احتشدوا في شوارع العاصمة وعدد من المدن الأخرى في المظاهرات التي دعا إليها التحالف الوطني لدعم الشرعية تحت شعار "لا للظلم".

وكانت قوات الجيش والشرطة قد شددت الإجراءات الأمنية في القاهرة.

وأفاد مراسل "راديو سوا" بأن قوات الجيش أغلقت مداخل ميدان التحرير بالحواجز الحديدة والأسلاك الشائكة، وقامت بنشر المدرعات بشكل مكثف في جميع الطرق المؤدية إلى الميدان، لمنع وصول المسيرات التابعة لأنصار الرئيس المصري المعزول إلى الميدان.

يأتي هذا فيما أصدرت الولايات المتحدة تحذيرا لرعاياها في مصر في ظل توقعات بمزيد من الاضطرابات الأمنية خاصة مع الدعوة إلى تنظيم احتجاجات اليوم في القاهرة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" عبد السلام الجريسي من القاهرة:

XS
SM
MD
LG