Accessibility links

logo-print

السكن في مصر.. أزمة بلا حلول


جانب من بناية في طور البناء

جانب من بناية في طور البناء

خاض الشاب المصري حسين محمد تجربة مؤلمة بحثا عن سكن، بدأ بسؤال الأصدقاء مرورا بلقاءات المقاهي، وأخذ مواعيد من السماسرة. وأمضى ساعات طويلة في قراءة إعلانات الصحف حتى الوصول إلى صاحب العقار ليبدأ رحلة جديدة من المفاوضات.

ويبرر أصحاب العقارات غلاء أسعار الشقق والمنازل، بارتفاع أسعار أراضي البناء والمواد الخام إلى جانب أجور العمال، مشيرين إلى أن قوانين العرض والطلب هي الفاصل في المسألة.

ولا يزال حسين بعد سنتين من البحث لا يملك شقة، فكلما وفر قسطا من المال، يكتشف أن الأسعار زادت في الارتفاع.

تفاصيل أوفى عن رحلة البحث عن سكن لدى المواطن المصري​ في تقرير برنامج "اليوم" على قناة "الحرة":

XS
SM
MD
LG