Accessibility links

استعدادا لمظاهرات يقودها السلفيون.. انتشار أمني في القاهرة


الشرطة المصرية تتصدى لمظاهرة سابقة

الشرطة المصرية تتصدى لمظاهرة سابقة

تشهد العاصمة المصرية انتشارا أمنيا وتواجدا عسكريا كثيفا استعدادا لمظاهرات دعت إليها الجبهة السلفية تحت شعار "انتفاضة الشباب المسلم" الجمعة المقبل.

فقد كثفت قوات الجيش انتشارها بالقرب من المنشآت الحيوية في القاهرة والميادين الكبرى والشوارع الرئيسية خشية اندلاع أعمال عنف.

وذكر مراسل "راديو سوا" من القاهرة بهاء الدين عبد الله، إن وزارة الداخلية المصرية توعدت بإطلاق الرصاص الحي على كل من يستخدم العنف.

وأضاف أن الدعوة إلى المظاهرات أججت المخاوف لدى الشارع المصري، خصوصا أنها ستخرج قبل يوم من الحكم على الرئيس الاسبق حسني مبارك بتهمة إصدار أوامر بقتل متظاهرين في ثورة 25 يناير.

وتراوحت مواقف القوى الإسلامية من هذه المظاهرات، إذ أيد الإخوان المسلمون المظاهرات، في حين رفض حزب النور السلفي الدعوة إلى التظاهر، وأعلنت تيارات إسلامية أخرى أنها لن تشارك في المظاهرات.

وقال قادة إسلاميون إن هذه المظاهرات تمثل فخا للإيقاع بقيادات المعارضة الإسلامية، في حين قال آخرون إن الدولة لن تقف مكتوفة الأيدي أمام مثل هذه المظاهرات.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط من جانبها إن أعضاء حزب النور بمحافظة السويس نظموا جولات ميدانية بالشوارع الرئيسية والميادين ضمن حملة (مصرنا بلا عنف) التي ينظمها الحزب على مستوى البلاد، لمناهضة أفكار العنف.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القاهرة بهاء الدين عبد الله:

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG