Accessibility links

logo-print

السلطات المصرية تؤكد سيطرتها على شمال سيناء.. وواشنطن تدين الهجمات


مدرعات للجيش المصري في سيناء -أرشيف

مدرعات للجيش المصري في سيناء -أرشيف

أكد المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية العميد محمد سمير سيطرة قوات الجيش بشكل كامل على الأوضاع في شمال سيناء، مشيرا إلى أن السلطات ستبدأ التحقيق مع الأشخاص المقبوض عليهم على خلفية الهجمات الأخيرة.

وصرح سمير للتلفزيون المصري مساء الأربعاء بأن جهات التحقيق ستحاول معرفة مصدر الملابس التي ارتداها منفذو الهجمات والتي تشبه في جانب منها زي القوات المسلحة.

وأكد أن حصيلة قتلى هذه العمليات من جانب الجيش هي 17، محذرا من أن بعض وسائل الإعلام نشرت أرقاما "غير دقيقة".

ونشر المتحدث على صفحته الرسمية في موقع فيسبوك صورا قال إنها لـ"جثث القتلى" من العناصر المتشددة وأخرى لأسلحة وذخائر تم ضبطها:

الأسلحة والذخائر والمهمات التى تم ضبطها مع العناصر الإرهابية التى تم القضاء عليها يوم 1 / 7 / 2015 ... ــــــــــــــــ...

Posted by ‎الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري للقوات المسلحة‎ on Wednesday, 1 July 2015

في غضون ذلك، أوردت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن الأجهزة الأمنية أبطلت الأربعاء مفعول قنبلة بدائية الصنع زرعها مجهولون بجوار نادي بنها الرياضي شمال القاهرة.

وأشارت الوكالة إلى عدم وقوع أية إصابات أو خسائر بشرية.

إدانة أميركية وإسرائيلية

واستنكرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأوسط دينا بدوي الهجمات الأخيرة، وقالت إن الولايات المتحدة تدينها بشدة وتقدم تعازيها الصادقة لأسر الضحايا والحكومة وشعب مصر.

وأشارت إلى أن هذه الهجمات أتت بينما مصر تعيش حالة حداد على اغتيال النائب العام هشام بركات، ودعت إلى تقديم مرتكبي هذه الجرائم إلى العدالة:

وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأميركي نيد برايس، من جانبه، إن واشنطن تقف إلى جانب مصر وستواصل تقديم الدعم لها لمساعدتها في التصدي للتهديدات الأمنية.

وفي إسرائيل، أعرب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عن مواساته الرئيس عبد الفتاح السيسي والشعب المصري.

وقال في بيان إن الارهاب "بدأ يقرع الابواب عبر الحدود مع الجولان ومع مصر "، وأشار إلى أهمية الوقوف في وجه كافة قوى الإسلام المتشدد "التي تقودها إيران وتنظيم الدولة الإسلامية داعش".

آخر تحديث 19:19 ت غ في 1 تموز/يوليو 2015

أفاد الجيش المصري الأربعاء بأنه قتل 100 من العناصر المسلحة في شمال سيناء، مشيرا إلى أن عدد الجنود الذين سقطوا في العمليات التي شنها المسلحون بلغ 17.

وأشار الجيش إلى أنه تم خلال هذه العمليات تدمير 20 عربة كان يستخدمها المسلحون، في وقت تتواصل فيه عمليات التمشيط بالمنطقة.

وأعرب قائد الجيش المصري عن عزم مصر على بذل كل الجهود لاقتلاع "جذور الإرهاب".

تحديث (18:16 تغ)

ارتفعت حصيلة ضحايا الهجمات التي شهدها شمال سيناء الأربعاء إلى 70 قتيلا، حسبما ذكرت مصادر طبية وأمنية.

وأضافت المصادر أن من بين الضحايا جنود ومدنيون.

تحديث (16:17 تغ)

قصفت مقاتلات أف 16 مصرية ظهر الأربعاء مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في داعش في سيناء ظهر الأربعاء، وذلك بعد هجمات ضد مواقع ومنشآت عسكرية، تبناها التنظيم المتشدد، وأودت بحياة 50 شخصا على الأقل.

وأفاد مسؤولون مصريون بأن الضربات استهدفت منازل ومباني في مدينة الشيخ زويد، اعتلاها المسلحون بعد أن لغموا الشوارع المؤدية إلى قسم للشرطة في المدينة.

50 قتيلا في سيناء (11:05 بتوقيت غرينتش)

ارتفع عدد قتلى الهجمات التي استهدفت مواقع عسكرية وأمنية في شمال سيناء بمصر الأربعاء، إلى 50 قتيلا، معظمهم من عناصر الجيش وأفراد الأمن، حسبما أفاد به مسؤولون مصريون.

ويأتي هذا فيما قال المتحدث باسم الجيش المصري العميد محمد سمير، إن الاشتباكات في شمال سيناء لا تزال مستمرة بين قوات الأمن والجيش من جهة، والجماعات المتشددة الناشطة في المنطقة من جهة أخرى

حصيلة أولية (11:05 بتوقيت غرينيتش)

أعلنت جماعة أنصار بيت المقدس التي بايعت تنظيم الدولة الإسلامية داعش، مسؤوليتها عن سلسلة الهجمات التي استهدف قوات الأمن المصرية في شمال سيناء الأربعاء، وأسفرت عن مقتل 20 عسكريا على الأقل.

وقالت الجماعة المتشدد في بيان نشرته على مواقع التواصل الاجتماعي، إنها استهدفت 15 موقعا أمنيا ونفذت ثلاث هجمات انتحارية.

ويأتي هذا بعد أن أوردت صحيفة الأهرام الحكومية، أن 20 عنصرا أمنيا لقوا مصرعهم في الهجمات.

هجمات في سيناء (8:55 بتوقيت غرينيتش)

لقي 15 جنديا مصريا على الأقل مصرعهم الأربعاء في هجمات استهدفت بشكل متزامن خمسة حواجز أمنية في شمال سيناء، بينها هجوم بسيارة ملغومة.

وقال المتحدث العسكري العميد محمد سمير إن حوالي 70 مسلحا هاجموا خمسة حواجز للجيش بقطاع تأمين شمال سيناء بالتزامن.

وأضاف في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الشرق الأوسط أن قوات الجيش تعاملت فوريا مع "العناصر الإرهابية بكافة وسائل النيران مما أسفر عن مقتل 22 عنصرا إرهابيا وتدمير 3 عربات لاندكروز محملة بالمدافع عيار 14.5 مم المضادة للطائرات".

وأوضحت الوكالة أن القوات المصرية تواصل مطاردة العناصر المسلحة وتمشيط المناطق المحيطة بالكمائن التي تم مهاجمتها.

وقال مسؤول أمني آخر من جانبه إن الهجوم الرئيسي استهدف حاجز ابو رفاعي جنوب الشيخ زويد شرق العريش، مضيفا أن هجمات متزامنة أخرى ضربت أربعة حواجز للجيش في المنطقة وأن الاشتباكات لا تزال دائرة.

وتأتي هذه الهجمات بعد يومين من اغتيال النائب العام المصري هشام بركات بسيارة ملغومة استهدفت موكبه في حي مصر الجديدة شرقي القاهرة.

وتعتبر شمال سيناء الواقعة في شرق البلاد معقلا لتنظيم أنصار بيت المقدس المتشدد الذي بات يطلق على نفسه اسم "ولاية سيناء" منذ أن بايع تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG