Accessibility links

محكمة مصرية تقضي بسجن ناشط بعد اتهامه بإهانة القضاء


جانب من جلسة محاكمة متهمين في مصر- أرشيف

جانب من جلسة محاكمة متهمين في مصر- أرشيف

قضت محكمة جنايات القاهرة الثلاثاء، بسجن الناشط السياسي أحمد دومة، المتهم في القضية المعروفة بأحداث مجلس الوزراء، ثلاث سنوات، بتهمة إهانة وسب وقذف هيئة المحكمة.

وأفادت مصادر قضائية بأن محكمة جنايات القاهرة، قضت أيضا بتغريم دومة 10 آلاف جنيه (1400 دولار).

ويحاكم دومة مع 268 متهما آخرين بتهم التجمهر والتعدي على قوات الأمن وحرق مبنى المجمع العلمي خلال أحداث عنف وقعت قرب ميدان التحرير عام 2011. وتعرف هذه القضية في مصر باسم "أحداث مجلس الوزراء".

وطلب دومة في جلسة الثلاثاء التي حضرها على كرسي متحرك بسبب متاعبه الصحية رد هيئة المحكمة، معتبرا أن القاضي حول القضية من قضية جنائية لقضية سياسية، حسب ما أفاد محاميه المنسحب سامح سمير الذي حضر الجلسة كمراقب.

وأكد سمير أن رئيس المحكمة اعتبر هذه الكلمات إهانة للقضاء.

وعلى اثر ذلك، قررت هيئة الدفاع الانسحاب من القضية كما قررت نقابة المحامين منع أي محام آخر من الترافع أمام هيئة المحكمة احتجاجا على ما اسمته "تعنت القاضي مع المحامين".

ويعد دومة من ابرز النشطاء السياسيين الذين عارضوا حكم الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك والرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG