Accessibility links

ماسحة أحذية.. تدرس الماجستير وتحلم بالدكتوراه


أم حسن

أم حسن

أم حسن سيدة مصرية لم تكمل تعليمها، توفي زوجها قبل 16 عاما وترك لها خمسة أبناء لا إرث أو معاش يعيلهم، فقررت أن تقتحم معترك الحياة لتربي أبناءها فسطرت قصة نجاح تستحق التأمل.

وقررت أم حسن العمل ماسحة للأحذية في أحد شوارع القاهرة، لكنها لم تتوقف عند ذلك فقد التحقت بكلية الخدمة الاجتماعية حيث تطمح في الحصول على شهادة الماجستير وبعدها الدكتوراه.

مزيد من التفاصيل عن قصة وأحلام أم حسن في التقرير التالي لقناة "الحرة":

XS
SM
MD
LG