Accessibility links

أوّل مأذونة في مصر: الله لم يساو بين الرجل والمرأة


أمل سليمان/تنشر بإذن خاص لموقع "إرفع صوتك"

أمل سليمان/تنشر بإذن خاص لموقع "إرفع صوتك"

مصر – بقلم الجندي داع الإنصاف:

نشأت في أسرة بسيطة بمدينة القنايات - الزقازيق - بمحافظة الشرقية وحصلت على شهادة جامعية من كلية الحقوق عام 1998 ثم شهادة ماجستير في القانون عام 2005، وهي متزوجة وأم لولد وابنتين. هذه هي السيرة الذاتية لأول مأذونة شرعية مصرية السيدة أمل سليمان عفيفي التي أجرى معها موقع (إرفع صوتك) حواراً حول حياتها وعملها كمأذونة ورؤيتها لواقع المرأة المصرية..

لماذا اخترت العمل كمأذونة خاصة إنها مهنة كانت مقتصرة على الرجال؟

بعد وفاة المأذون الشرعي لمدينة القنايات عام 2007، شجعني زوجي للتقدم بأوراقي لمحكمة الأسرة للتعيين بالمأذونية فاستشرت رجال الدين والقانون في شرعية ذلك وأجمعوا على عدم وجود مانع شرعي بأن أتولى المأذونية فتقدمت بأوراقي وربنا وفقني في الفوز بها.

هل واجهتك اعتراضات أو عقبات أثناء التقديم؟ وماذا عن أبرز المشاكل التي واجهتك في البداية؟

إقرأ المقال كاملا

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG