Accessibility links

مقتل شخص وإصابة العشرات في مواجهات بين مؤيدي مرسي والشرطة في القاهرة


جندي مصري وسط القاهرة

جندي مصري وسط القاهرة

قتل شخص وأصيب 35 آخرون في مواجهات الجمعة بين مؤيدي الرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي وقوات الأمن في محافظتي القاهرة والغربية (دلتا النيل)، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة المصرية.

وقال رئيس الإدارة المركزية للرعاية العاجلة والحرجة في وزارة الصحة خالد الخطيب لوكالة الصحافة الفرنسية إن "الإصابات تنوعت بين الإصابة بطلق ناري أو طلقات الخرطوش أو الكدمات".

وكان تحالف مؤيد لمرسي دعا مؤيديه للتظاهر الجمعة تحت شعار "الصمود.. وفاء للشهداء".

واندلعت مواجهات بين المتظاهرين الإسلاميين وقوات الأمن والأهالي في عدد من أحياء القاهرة والإسكندرية ومحافظات في دلتا النيل.

وفي حي عين شمس بشرق القاهرة، أطلقت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع لفض تجمعات لمتظاهرين مناصرين لمرسي كانوا بدأوا اعتصاما في ميدان بالمنطقة، بحسب مصدر أمني.

وأظهرت لقطات بثها التلفزيون الرسمي إطارات مشتعلة وسيارات محطمة الزجاج في منطقة الصدامات.

إصابة شرطي قرب القاهرة وتظاهرات مؤيدة لمرسي

وقد أصيب شرطي بجروح الجمعة إثر انفجار عبوتين ناسفتين على طريق رئيسي في القاهرة، فيما أطلق الأمن المصري الغاز المسيل للدموع على تظاهرات مؤيدة للرئيس المصري المعزول محمد مرسي في الاسكندرية.

وقال بيان لوزارة الداخلية المصرية إن الشرطي أصيب بجروح في يده عندما انفجرت "عبوتان ناسفتان بدائيتان" على محور 26 يوليو غرب العاصمة القاهرة.

وفي مدينة الإسكندرية، أطلق الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق تظاهرة مؤيدة لمرسي بعدما اشتبك المتظاهرون مع معارضين للإسلاميين، حسبما أفاد مصدر أمني.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن مسيرات وتظاهرات مماثلة خرجت في محافظات القاهرة والشرقية والفيوم.

ويأتي هجوم الجمعة بعد سلسلة هجمات استهدفت أفراد الامن والشرطة في مصر مؤخرا.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" علي الطواب من القاهرة:

XS
SM
MD
LG