Accessibility links

logo-print

معالي زايد تودع الحياة.. نهاية مشوار 'سمراء الشاشة'


الفنانة المصرية معالي زايد

الفنانة المصرية معالي زايد

توفيت، الاثنين، الفنانة المصرية معالي زايد بمستشفى المعادي العسكري بالقاهرة، عن عمر يناهز 61 عاما بعد صراع طويل مع مرض السرطان.

وتنتمي الفنانة الراحلة لعائلة تعشق الفن، فوالدتها الممثلة آمال زايد، وخالتها الممثلة جمالات زايد.

ولدت معالي عام 1953 في القاهرة، واكتشفها لأول مرة المخرج الراحل نور الدمرداش الذي قدمها إلى شاشة التلفزيون عام 1976 من خلال مسلسل "الليلة الموعودة"، ودخلت عالم السينما وقدمت الكثير من الأدوار المتميزة.

بلغ الرصيد الفني لسمراء الشاشة حوالي 80 فيلما سينمائيا، و60 مسلسلا تلفزيونيا، إضافة إلى ست مسرحيات، ومن أبرز أفلامها: "الشقة من حق الزوجة" مع الفنان محمود عبدالعزيز و "سيداتي آنساتي"، و "السادة الرجال" و "الصرخة" و"السكاكيني".

إلى جانب الفن التمثيلي، اهتمت زايد برسم "البورتريه" وأقيمت لها معارض عدّة.

ونالت زايد خلال مشوارها الفني الكثير من الجوائز منها أحسن ممثلة في مهرجان القاهرة الـ11 للإذاعة والتلفزيون عن دور آمنة في مسلسل "الدم والنار" عام 2005، كما حصلت على جائزة الإبداع في مسابقات الإذاعة عام 2007، وجائزة أحسن ممثلة عام 1983 عن مسلسل دموع "في عيون وقحة"، إضافة إلى تكريمها في مهرجان المركز الكاثوليكي للسينما المصرية عام 2007.

حصلت معالي زايد على البكالوريوس من المعهد العالي للسينما، وعلى رغم زواجها مرتين إلا أنه ليس لديها سوى طفل واحد كفلته.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG