Accessibility links

logo-print

مقتل جندي بالجيش المصري في تفجير بسيناء


جنود ينقلون زميلا لهم أصيب في عملية سابقة استهدفت قوات من الجيش المصري في سيناء

جنود ينقلون زميلا لهم أصيب في عملية سابقة استهدفت قوات من الجيش المصري في سيناء

قتل جندي في الجيش المصري وأصيب اثنان آخران على الأقل السبت إثر انفجار عبوة ناسفة في مدرعة للجيش في شمال سيناء المضطربة، حسبما قال مسؤولون أمنيون وشهود عيان.

وقالت المصادر وشهود العيان إن مسلحين زرعوا عبوة ناسفة على جانب طريق جنوب مدينة العريش أثناء مرور آليات عسكرية للجيش، وهو ما أدى لانفجارها في مدرعة، مضيفة أن قوات الأمن ألقت القبض على ثلاثة من المتورطين في الهجوم.

ومنذ أن أطاح الجيش المصري الرئيس المنتخب محمد مرسي في الثالث من تموز/يوليو الفائت، تصاعدت عمليات المسلحين الذين يعتقد أنهم من الإسلاميين المتشددين في سيناء بشكل عنيف مستهدفة المقار والحواجز الأمنية للجيش والشرطة. وعلى الإثر، دفع الجيش المصري بالمزيد من جنوده وآلياته إلى سيناء لمواجهة الهجمات التي تواصلت بشكل شبه يومي.

ومنذ ذلك الحين، قتل أكثر من 100 من أفراد الأمن من الشرطة والجيش في تلك الهجمات، فيما تنتشر حواجز الجيش والشرطة في مختلف مدن ومحافظات سيناء.

وفي نهاية كانون الأول/ديسمبر، أعلن الجيش المصري أنه قتل 184 "إرهابيا" منذ آب/أغسطس الفائت في شمال شبه جزيرة سيناء.
XS
SM
MD
LG