Accessibility links

logo-print

هيئة قضائية مصرية توصي بالسماح لقادة حزب مبارك المنحل بالمشاركة السياسية


القيادي في الحزب الوطني الديموقراطي المنحل في مصر جمال مبارك في اجتماع للحزب عام 2008

القيادي في الحزب الوطني الديموقراطي المنحل في مصر جمال مبارك في اجتماع للحزب عام 2008

أوصت هيئة المفوضين في محكمة القضاء الإداري في مجلس الدولة بمصر بعدم قبول الدعوى التي تطالب بمنع قادة الحزب الوطني المنحل من المشاركة في الانتخابات لمدة لا تقل عن 10 سنوات.

وقال مراسل "راديو سوا" من القاهرة بهاء الدين عبد الله إن تقرير الهيئة يعد "مفاجأة ويمهد لعودة قادة الحزب المنحل إلى المشهد السياسي".

وقالت المحكمة في تقريرها إن هذا المنع "ينطوي على حرمان هؤلاء من مباشرة الحق في الترشح والانتخاب ما يخالف مفهوم الدولة القانونية".

المزيد في تقرير بهاء الدين عبد الله:


من ناحية أخرى، التقى الخميس الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور بقادة تكتل القوى الثورية لمناقشة الوضع في مصر وخصوصا خريطة الطريق.

المزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع في تقرير مراسل "راديو سوا" من القاهرة علي الطواب:


وتنظم مجموعة "نساء ضد الانقلاب" المؤيدة للإخوان المسلمين فعاليات احتجاجية تطالب بعودة الرئيس المعزول محمد مرسي إلى الحكم.

وفي لقاء مع "راديو سوا"، قالت الناطقة باسم المجموعة عليا علاء إن النساء أصبحن يقفن في مقدمة الاعتصامات والمسيرات نظرا لأن عددا كبيرا من رجال جماعة الإخوان المسلمين يقبع في السجون:


وقالت المحللة السياسية والصحافية المصرية هالة مصطفى إن وقوف أعداد كبيرة من المؤيدات للإخوان المسلمين يعد سابقة في تاريخ الجماعة:

XS
SM
MD
LG