Accessibility links

ملف الرسائل الإلكترونية.. كلينتون: يجب أن لا يشتت انتباهنا


كلينتون في ليك ورث بفلوريدا

كلينتون في ليك ورث بفلوريدا

تسعى المرشحة الديموقراطية للبيت الأبيض هيلاري كلينتون لتخطي صدمة إعلان مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) إعادة تحريك قضية بريدها الخاص، في وقت يضيق الفارق بينها وبين خصمها الجمهوري دونالد ترامب قبل حوالى أسبوع من الانتخابات الرئاسية.

وعقدت كلينتون الأحد مهرجانا انتخابيا جديدا في فلوريدا، الولاية الأساسية التي تتسم بأهمية خاصة في السباق الرئاسي، والتي تبدد فيها تقدمها على ترامب في استطلاعات الرأي الأخيرة.

كذلك تقلص الفارق الذي كان يفصلها عن خصمها على المستوى الوطني إلى 45 في المئة من نوايا الأصوات لها مقابل 41.6 في المئنة لترامب، وفق متوسط استطلاعات الرأي الأخيرة.

وقالت كلينتون خلال محطة في فورت لودرديل "يجب ألا نسمح لصخب العالم السياسي أن يشتت انتباهنا، علينا أن نبقي على تركيزنا"، في إشارة إلى إعلان مدير أف بي آي جيمس كومي الجمعة عن تطور جديد في قضية بريدها الإلكتروني.

وقالت كلينتون في محطة أخرى في ويلتون مانورز "حين تسقطون أرضا، المهم هو أن تنهضوا مجددا".

ولم يكشف كومي أي تفاصيل حول هذا التطور الجديد، مكتفيا بالقول إنه لا يعرف بعد إن كان سيحمل عناصر جديدة ذات أهمية.

وأوردت الصحافة الأميركية أنه عثر مؤخرا على آلاف الرسائل الإلكترونية من وزارة الخارجية في حاسوب محمول يعود لأنتوني وينر، زوج هوما عابدين المعاونة المقربة من هيلاري كلينتون.

ويخضع وينر الذي انفصلت عنه عابدين في آب/أغسطس، لتحقيق لإرساله رسائل نصية ذات مضمون جنسي إلى فتاة عمرها 15 سنة، وقد عثر على هذه الرسائل الإلكترونية في سياق التحقيق.

المصدر: أ ف ب

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG