Accessibility links

انتقاد تركي لجهود دول أوروبية في استقبال اللاجئين السوريين


لاجؤون سوريون في منطقة إسطنبول

لاجؤون سوريون في منطقة إسطنبول

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان السبت ما اعتبره "الاستقبال المحدود" في اوروبا للاجئين السوريين في حين تستقبل تركيا مليوني لاجئ وستستمر في تطبيق سياسة "الباب المفتوح"، على حد وصفه.

وأوضح اردوغان خلال حفل افتتاح اشغال عامة في مدينة غازي عنتاب على الحدود مع سورية حيث يوجد مخيمات للاجئين أن عدد اللاجئين الذين استقبلتهم الدول الاوروبية لا يتجاوز 200 الف في حين استقبلت تركيا مليونين منهم.

وأضاف أن الدول الغربية التي تقول إنها أكثر ثراء من بلاده "تترك اللاجئين يموتون في البحر" حسب قوله في إشارة إلى المهاجرين غير الشرعيين الذين يسعون للوصول إلى غرب أوروبا عبر المتوسط.

وتابع في تصريحات نقلها التلفزيون التركي "لن نتخلى عن إخواننا.. ولن نقفل أبدا أبوابنا (للسوريين) لا يمكننا القيام بذلك".

و تستقبل تركيا أكثر من مليوني لاجئ نزحوا من سورية منذ اندلاع الحرب الأهلية في 2011، وتقول إنها أنفقت لذلك 5.5 مليار دولار لتوطينهم.

ووفقا لهيئة الحالات الطارئة، فإن 265 ألفا منهم فقط يقيمون في 25 مخيما تم بناؤها على الأراضي التركية.

ويعيش القسم المتبقي من اللاجئين في ظروف هشة في كل مدن البلاد، ويشكلون مصدر توتر متزايد مع السكان المحليين وخصوصا في غازي عنتاب.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG