Accessibility links

logo-print

للمستخدمين الذين ينخدعون بسهولة.. فيسبوك يختبر علامة لتمييز المقالات الساخرة


موقع "ذي أونيون" الساخر

موقع "ذي أونيون" الساخر

يختبر موقع فيسبوك خاصية جديدة لإبلاغ المستخدمين عن الأخبار الساخرة التي تأتي من مواقع مثل "ذي أونيون"، نظرا لأن كثيرا من هذه المواضيع تبدو جدية وهناك من المستخدمين من ينخدعون بها بسهولة.

وقد استطاعت بعض الأخبار الساخرة سابقا أن تخدع حتى بعض الصحف المرموقة مثل "واشنطن بوست"، بحيث تقتبس منها على اعتبارها حقيقية.

وأشار متحدث باسم فيسبوك لموقع ماشابل إلى أن هذه الخطوة مردها إلى "أننا نتلقى تعليقات من أشخاص يريدون تمييز المقالات الساخرة عن سواها بطريقة أوضح".

وبالتالي يدرس فيسبوك إدراج تصنيف "مضمون ساخر" على الروابط التي تنشر لمقالات عبر مواقع معروفة بأخبارها الساخرة مثل "ذي أونيون" في الولايات المتحدة و"لو غورافي" في فرنسا، وهي مواقع تنشر أخبارا ساخرة ومفبركة لكنها عادة ما تكون مصاغة بحرفية ودقة تجعلها شبيهة بالمقالات الصحافية العادية والقابلة للتصديق.

وتنشر مواقع إلكترونية متخصصة مجموعة كبيرة من التعليقات التي تبدو جدية للغاية على مقالات ساخرة منشورة على فيسبوك.

وهذا فيديو يشرح اختبار فيسبوك لوضع علامات لتمييز الأخبار الساخرة:

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG