Accessibility links

'فجر ليبيا' تقتحم قاعدة جوية.. واستمرار الاشتباكات في الهلال النفطي


عناصر تابعة لميليشا "فجر ليبيا"

عناصر تابعة لميليشا "فجر ليبيا"

أعلن مسؤول عسكري ليبي أن قوات تابعة لمليشيات "فجر ليبيا" اقتحمت الخميس قاعدة جوية جنوب البلاد واستولت منها على ذخائر، فيما تتواصل الاشتباكات بين قوات الجيش وهذه المليشيات في منطقة الهلال النفطي.

وقال المسؤول، الذي لم يكشف عن هويته، إن قوات الدرع الثالث لمدينة مصراتة اقتحمت الخميس قاعدة براك الشاطئ الجوية واستولت على أنواع مختلفة من ذخائر الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والتي من بينها صواريخ مضادة للدروع والطائرات والأفراد.

وأشار في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية إلى أنها تنوي نقل هذه الذخائر إلى شمال البلاد حيث "تقود هجمات مسلحة على الجيش ومصالح حكومية واقتصادية".

وقال إن القوات الحكومية، رغم ذلك، تفرض حصارا على القاعدة وتطالب عناصر هذه المليشيات تسليم أسلحتهم وما بحوزتهم من ذخائر إلى أعيان المدينة قبل مغادرتهم المنطقة.

وأضاف المسؤول العسكري أن مقاتلي براك الشاطئ استهدفوا سيارة مسلحة لمليشيات "فجر ليبيا"، فيما تحلق مقاتلات سلاح الجو الموالية للواء خليفة حفتر على القاعدة الخالية من أي طائرات.

اشتباكات

في غضون ذلك، تواصل هذه المليشيات هجومها على منطقة الهلال النفطي، بينما تتصدى لها قوات الجيش وسلاح الجو إضافة إلى حرس المنشآت النفطية الحكومية.

وتضم منطقة الهلال النفطي مجموعة من المدن بين بنغازي وسرت وتحوي المخزون الأكبر من النفط إضافة إلى مرافئ السدرة ورأس لانوف والبريقة الأكبر في ليبيا.

وأعلن آمر قاعدة القرضابية الجوية العسكرية في سرت العقيد خالد الفقيه تعرض محطة بجانب مستودع للطائرات بالقاعدة مساء الخميس لقصف جوي دون وقع خسائر بشرية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG