Accessibility links

حكومة الأنبار تسعى لإعادة النازحين إلى أحيائهم


عائلات فارة من الفلوجة

عائلات فارة من الفلوجة

اتفقت الحكومة المحلية في محافظة الأنبار مع القوات الأمنية على إعادة النازحين من الفلوجة إلى أحيائهم السكنية البعيدة عن العمليات العسكرية الجارية في المدينة.

وسيكون على الحكومة المحلية قبل إعادة النازحين إلى أحيائهم، رفع مخلفات العمليات العسكرية وتوفير خدمات الماء والكهرباء في الأحياء المحررة.

وقال رئيس مجلس المحافظة صباح كرحوت إن "حجم الدمار قليل جدا، نحتاج إلى خدمات بسيطة جدا، التنظيف والكهرباء فقط لإعادة جميع العوائل".

وأكد كرحوت تحرير أكثر من 70 في المائة من قضاء الفلوجة ولجوء عناصر تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" إلى أطراف المدينة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:

استعادة 80 في المئة من الفلوجة

وفي سياق متصل، أعلن قائد عمليات تحرير الفلوجة الفريق عبد الوهاب الساعدي الخميس استعادة القوات العراقية السيطرة على أكثر من 80 في المئة من المدينة من أيدي تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وقال الساعدي خلال تجواله في الأحياء الواقعة في شمال المدينة والتي حررت حديثا "بالنسبة لأعداد الإرهابيين لم يبق سوى 10 في المئة منهم، أو حتى خمسة في المئة مما كان لديهم وجود في هذه المناطق"، دون إعطاء تقدير للأعداد المتبقية في المدينة.

وأكد الساعدي أن المنطقة التي تشهد قتالا هي حي الجولان الواقع شمال غرب المدينة التي تبعد 50 كيلومترا غرب بغداد.

المصدر: وكالات/ راديو سوا

XS
SM
MD
LG