Accessibility links

الشرطة الكندية: 'أف بي آي' أبلغنا باعتداء وشيك


مؤتمر صحافي للشرطة الكندية

مؤتمر صحافي للشرطة الكندية

قالت الشرطة الفدرالية الكندية الخميس إن الكندي الذي قتل الأربعاء في تورونتو بايع تنظيم الدولة الإسلامية داعش في شريط فيديو رصده في وقت سابق مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي)، ما دفعه إلى إبلاغ أوتاوا على الفور باعتداء وشيك.

وأوضح مايك كابانا من الشرطة في مؤتمر صحافي أن آرون درايفر (24 عاما) قتل بطلق ناري في سيارة أجرة خارج منزله بيد قوات النخبة في الشرطة الملكية الكندية.

وذكرت مصادر في المخابرات أن الرجل أشار إلى أنه خطط لتنفيذ هجوم في وقت الذروة بمدينة كندية كبرى، ما لفت إليه انتباه السلطات الأميركية التي أبلغت الشرطة الكندية بالأمر.

وكان درايفر قد اعتقل العام الماضي لتأييده العلني لداعش على مواقع التواصل الاجتماعي، وصدر أمر قضائي بتقييد تحركاته واتصالاته في وقت سابق هذا العام.

وقالت مصادر لـ"رويترز" إن مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي نبه السلطات الكندية في وقت مبكر الأربعاء بشأن شخص متورط في أنشطة إرهابية محتملة.

ورفضت المصادر ذكر أسمائها بسبب عدم السماح لها بالتحدث لوسائل الإعلام.

ولم تتوفر معلومات بعد عن نوعية الهجوم الذي كان درايفر، الذي يستخدم أيضا كنية هارون عبد الرحمن، يخطط لتنفيذه.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG