Accessibility links

رغم تقليص مدة عقوبة الإيقاف.. بلاتيني يستقيل


ميشال بلاتيني

ميشال بلاتيني

قرر رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ميشال بلاتيني الاستقالة من منصبه على رأس الهيئة القارية، بعد أن قلصت محكمة التحكيم الرياضي التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الاثنين عقوبة إيقافه إلى أربعة أعوام.

وقال المسؤول الرياضي الدولي إنه سيقدم استقالته من الاتحاد الأوروبي ليتفرغ "للمعركة" أمام المحاكم السويسرية وليثبت أنه بريء من التهم الموجهة إليه.

ويأتي هذا بعد أن أعلنت محكمة التحكيم الرياضي في لوزان الاثنين تقليص عقوبة إيقاف بلاتيني من ستة إلى أربعة أعوام. وأوضحت المحكمة في بيان أنها تعترف بصحة العقد الشفهي بين فيفا وبلاتيني مقابل 1.8 مليون يورو، ولكنها ليست مقتنعة بشرعية هذا الدفع الذي تم عام 2011 مقابل عمل استشاري في 2002 لصالح جوزيف بلاتر الذي كان وقتها رئيسا لفيفا.

وقلصت المحكمة الغرامة التي كان قد فرضها الاتحاد الدولي على بلاتيني من 80 ألف فرنك سويسري (72 ألف يورو) إلى 60 ألف فرنك سويسري (54 ألف يورو).

وكانت لجنة الأخلاق التابعة لفيفا قد قررت في 21 كانون الأول/ديسمبر الماضي إيقاف رئيس الاتحاد الدولي السابق السويسري بلاتر ورئيس الاتحاد الأوروبي الفرنسي بلاتيني الذي سحب ترشيحه للانتخابات الرئاسية، ومنعهما من مزاولة أي نشاط كروي.

وكان بلاتيني (60 عاما) يأمل تبرئته لاستئناف مهامه رئيسا للاتحاد الأوروبي قبل انطلاق منافسات كأس أوروبا في 10 حزيران/يونيو المقبل بمباراة بين فرنسا المضيفة ورومانيا.

ورفضت لجنة الاستئناف في فيفا طلبي بلاتر وبلاتيني في 24 شباط/فبراير الماضي، معتبرة أنهما متهمان بخرق أربعة بنود في قانون الأخلاق، خصوصا تضارب المصالح وسوء استخدام المنصب.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG