Accessibility links

logo-print

انسحاب داعش من مواقع في محافظة دير الزور السورية


مقاتلون من داعش في أحد شوارع دير الزور شرقي سورية

مقاتلون من داعش في أحد شوارع دير الزور شرقي سورية

أفاد ناشطون الأربعاء أن مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية داعش انسحبوا من العديد من مواقعهم في محافظة دير الزور بشرق سورية والتي يسيطرون على معظمها وذلك خشية التهديد بضربات جوية أميركية.

وكشف ناشط لوكالة الصحافة الفرنسية أن داعش "بدأت بإخلاء العديد من مواقعها وقواعدها في محافظة دير الزور".

وأضاف هذا الناشط عبر الإنترنت أن كل المواقع المعروفة للتنظيم في مدينة الشارة (60 كلم شرق) تم "إغلاقها".

وتابع أن عناصر داعش أخلوا أيضا مبنى المحافظة السابق في مدينة دير الزور والذي حولوه إلى أكبر مخزن للأسلحة في هذه المنطقة، لافتا إلى أنه "في مدينة الميادين قرب الحدود العراقية انسحبت الدولة الإسلامية من ثماني قواعد ولم تبق سوى ثلاث".

وأوضح المصدر نفسه أن المقاتلين "ينسحبون أيضا من حقول النفط، وقد غادرت عائلات المقاتلين الأجانب التي كانت تقيم في مبان قرب تلك الحقول".

ويأتي انسحاب عناصر داعش بعد توعد واشنطن بأنها ستوسع نطاق الضربات الجوية التي تشنها على مواقع التنظيم في العراق.

في المقابل، قال ناشط في محافظة الرقة أكبر معقل لداعش في سورية، إن عناصر التنظيم لم يخلوا أيا من مواقعهم في المحافظة.

وأوضح الناشط أن "القواعد لا تزال في مكانها رغم أن الدولة الإسلامية سحب أسلحته من بعض مواقعه".

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG