Accessibility links

منال الدباغ.. أول مصورة سعودية في ملاعب كرة القدم


الصورة من حساب منال الدباغ على فيسبوك

الصورة من حساب منال الدباغ على فيسبوك

خاص بموقع "الحرة"

لم تمنع تقاليد المجتمع السعودي منال الدباغ من حمل الكاميرا وتصوير مباريات كرة القدم في بلادها. زملاؤها من المصورين تعودوا على مشاهدتها وهي تتنقل بين الجماهير وعلى جنبات المستطيل الأخضر لالتقاط صور تنشرها مؤسسات واتحادات رياضية.

حبها لكرة القدم والتصوير كبُرا معها منذ الصغر، وخاضت أولى تجاربها في تصوير المباريات ضمن تصفيات كأس العالم بين السعودية والبحرين في المنامة عام 2009، لتبدأ بعدها الدباغ مسيرتها كأول مصورة فوتوغرافية سعودية في الملاعب الكروية.

"بدأت هاوية أصور حفلات الأعراس والمناسبات الخاصة، وبعدها جذبتني الملاعب التي تغيب فيها المرأة بسبب ثقافة المجتمع"، توضح منال لموقع "الحرة".

ترى الدباغ أن مهنة التصوير الرياضي صعبة جدا

ترى الدباغ أن مهنة التصوير الرياضي صعبة جدا

تقول إن تجربتها في تصوير تصفيات كأس العالم في المنامة دفعتها عام 2010 للسفر إلى جنوب أفريقيا لتصبح أول سعودية تصوّر نهائيات كأس العالم.

تتذكر تغطياتها قائلة "تلقيت التشجيع من فعاليات رياضية هناك، وأبدى البعض تعجبه لمشاهدة سعودية معهم تصور المباريات".

تقول منال الدباغ إنها كسرت كل الحواجز كمصورة رياضية

تقول منال الدباغ إنها كسرت كل الحواجز كمصورة رياضية

الانطلاقة من أبها

بعد عودتها إلى بلدها، ارتأت الدباغ تغطية "بطولة النخبة" في مدينة أبها. كانت قلقة من رفض السماح لها بالتصوير، لكن السلطات أبلغتها بالموافقة على مشاركتها إلى جانب باقي المصورين الصحافيين.

توجت تلك التغطية بالحصول على جائزة "المفتاحة"، كأفضل مصورة فوتوغرافية رياضية لعام 2010.

تقول إنها لم تتوقع أن تتلقى المساندة من زملائها الذكور في المهنة، وترى أن تشجيع عدد منهم لها صقل قدراتها على التعامل مع مختلف الكاميرات الاحترافية، على حد تعبيرها.

الدباغ في أحد الملاعب السعودية

الدباغ في أحد الملاعب السعودية

"أطمح لرؤية المرأة السعودية حاضرة في ملاعب كرة القدم كمصورة رياضية وكإعلامية"، تقول منال لموقع "الحرة"، وترى أن الكثير من الإعلاميات الرياضيات السعوديات ينحصر دورهن في إجراء مقابلات بعيدا عن الملاعب بسبب عادات وتقاليد المجتمع التي تحول دون ذلك.

وعن غياب المرأة السعودية عن مدرجات ملاعب كرة القدم، تقول منال إن من المبكر تواجد المشجعات ضمن الجمهور ودخول الملاعب في هذه المرحلة.

خلال العمل

خلال العمل

دعم العائلة

فتح عمل منال في مجال التصوير الرياضي أمامها الباب للسفر إلى دول مختلفة وتصوير العديد من الفعاليات الرياضية مثل "خليجي 20" في اليمن لصالح صحيفة "الرياض" السعودية.

وصوّرت أيضا كأس آسيا في العاصمة القطرية الدوحة عام 2011 خلال عملها في جريدة "الوطن" القطرية والتي ظلت ضمن طاقهما لثلاث سنوات، التقطت خلالها عدستها أبرز صور انتخابات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، إضافة إلى انتخابات الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

الدباغ مع جوزيف بلاتر، الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم

الدباغ مع جوزيف بلاتر، الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم

تتذكر هذه المصورة كيف رفض إحد الملاعب في السعودية السماح لها بالدخول لتصوير إحدى بطولات دوري أبطال آسيا، الأمر الذي دفع الاتحاد الآسيوي للتدخل.

دعم عائلتها كان حافزا لها في الاستمرار، وتضيف "عملي في هذا المجال لا يعتبر تجاوزا لعادات وتقاليد المجتمع السعودي".

  • 16x9 Image

    مايا جباعي

    مايا جباعي صحافية في القسم الرقمي التابع لشبكة الشرق الأوسط للإرسال MBN والذي يشرف على موقعي «راديو سوا» وقناة «الحرة». تدرس مايا الماجيستير في علوم الإعلام والاتصال في المعهد العالي للآداب والعلوم الإنسانية التابع للجامعة اللبنانية، حول المواقع الإلكترونية الإخبارية في لبنان وآليات عمل الصحافيين فيها.

    عملت مايا في عدة صحف لبنانية محلية، وغطت ندوات ومؤتمرات صحافية عن قضايا المرأة والعنف والمسؤولية الاجتماعية والتحولات السياسية في العالم العربي بعد الثورات، وظاهرة التسريب المعلوماتي بعد أسانج، بالإضافة إلى مشاركتها في دورات إعلامية عدّة في لبنان.

    كما عملت مايا صحافية في موقع قناة "العرب" في البحرين، وتهتم بشؤون الإعلام الجديد وقضايا الحريات.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG