Accessibility links

مقتل خمسة جنود في بنغازي واشتباكات في درنة


جنود ليبيون في إحدى نقط التفتيش في بنغازي - أرشيف

جنود ليبيون في إحدى نقط التفتيش في بنغازي - أرشيف

شهدت مدينة درنة الليبية السبت اشتباكات بين مسلحين من أبناء المدينة وعناصر تنظيم الدولة الاسلامية داعش، في محاولة من هؤلاء المسلحين لطرد عناصر التنظيم المتشدد من مدينتهم، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الليبية.

وأشار المصدر إلى أن الاشتباكات التي استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة أسفرت عن مقتل العشرات من مسلحي داعش بمنطقة الفتائح، التي وصفتها بأنها "المعقل الأخير لعناصر التنظيم" في درنة بشرق ليبيا.

ويشن مسلحون ينتمون إلى ما بات يعرف باسم "مجلس شورى مجاهدي درنة" منذ أكثر من أسبوع هجمات تستهدف عناصر داعش في هذه المدينة التي سبق أن نظم التنظيم المتشدد استعراضات عسكرية فيها.

تحديث 16:28 ت.غ

قالت مصادر طبية إن خمسة على الأقل من القوات الليبية قتلوا، في وقت متأخر من مساء الجمعة، عندما سقطت قذيفة مورتر على مدينة بنغازي بشرق البلاد، حيث تحارب قوات موالية للحكومة إسلاميين متشددين.

وأكد مصدر طبي في مستشفى الجلاء ببنغازي لرويترز عدد القتلى.

وأضاف المصدر أن 20 جنديا على الأقل لقوا حتفهم في القتال في حزيران/ يونيو.

وقال المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي محمد حجازي إن قواته تقاتل في حوالي ست مناطق بالمدينة.

وأضاف حجازي أن الجماعات المتشددة تحولت إلى أفراد يتمركزون فوق المباني، مشيرا إلى أن "المتشددين لغموا جميع المنازل والشوارع".

وتقاتل القوات المسلحة الموالية للحكومة المعترف بها دوليا عددا من الجماعات الإسلامية في ثاني أكبر المدن الليبية في إطار صراع أكبر، منذ إطاحة معمر القذافي ونظامه في 2011.

وبنغازي جبهة واحدة من صراع معقد بين حكومتين متنافستين في ليبيا وتحالفات فضفاضة من الفصائل المسلحة، علاوة على قوات إسلامية متشددة تستفيد من الفوضى في البلاد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG